مرض الخرف معد

مرض الخرف معد

كشفت دراسة أميركية حديثة أن من يقوم برعاية شريك حياته المصاب بالخرف تتضاعف لديه خطورة الإصابة بنفس المرض بمعدل ست مرات.من المعروف أن رعاية شخص مريض من أفراد العائلة يتطلب قوة عقلية وجسدية كبيرة ، خاصة عند رعاية شخص مصاب بالخرف.

وقد أشارت العديد من الدراسات إلى أن الشخص الذي يتولى رعاية شريك حياته المصاب بالخرف ترتفع لديه خطورة الإصابة بمشكلات صحية ونفسية، مثل الاكتئاب. تبين من خلال الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة يوتا الأميركية أن الأشخاص الذين يرعون أزواجهم المصابين بالخرف معرضين بنسبة كبيرة للإصابة بنفس المرض.

(د ب أ)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات