ضباط مرور دبي يرصدون المخالفات ميدانياً

ضباط مرور دبي يرصدون المخالفات ميدانياً

أطلقت ألاالإدارة العامة للمرور في شرطة دبي حملة الضباط الميدانية في الشوارع الخارجية لإمارة دبي، وباشر الحملة اللواء المهندس الخبير. محمد سيف الزفين، مدير الإدارة العامة للمرور بالنزول الميداني على شارع الشيخ زايد، برفقته المقدمألاالمهندس وليد علي المناعي، مساعد المدير العام لمرور بردبي.

واستوقف اللواء المهندس محمد الزفين عدة مركبات على شارع الشيخ زايد، للتأكد من بيانات السائق وبيانات المركبة، والتأكد من عدم مخالفتها لقواعد المرور، وذلك في إطار حرص الإدارة العامة للمرور على متابعة حركة المركبات في طرقات الإمارة، ودعم الجهود الميدانية من أجل ضبط أمن الطريق ونشر الثقافة والسلامة المرورية.

وقال اللواء الزفين، إن مهمة الفريق هي متابعة حركة المركبات على الطرقات لضبط المتهورين، ومتجاوزي الإشارة الضوئية الحمراء، ومتجاوزي السرعات المحددة، والذين يقودون مركباتهم بطريقة عدوانية، والمتجاوزين لكتف الطريق، أو الذينألاينتقلون من مسار إلى آخر بصورة خطرة، والسائقين الذين لا يتركون مسافة كافية بينهم وبين المركبات التي أمامهم.

وأشار الزفين إلى أن حملة الضباط الميدانية تمت وفق خطط مرورية مدروسة، وتتلخص آليتها في توزيع أعداد كبيرة ألامن الدوريات المرورية، يقودها ضباط برتب عليا على الطرقات الخارجية، مثل شارع الشيخ زايد، وشارع الإمارات، وشارع دبي العابر، وشارع دبي العين، ومهمتها توعية مستخدمي الطريق عن مخاطر ارتكاب المخالفات المرورية بشتى أنواعها، واتخاذ الإجراءات ضد السائقين المخالفين، وذلك من أجل الوصول إلى تحقيق الهدف الاستراتيجي لشرطة دبي المتمثل في ضبط أمن الطريق بكفاءة عالية.

ودعا مدير الإدارة العامة للمرور قائدي المركبات إلى ضرورة التعاون مع أفراد الشرطة والدوريات المرورية للحد من حوادث السير ووقف النزيف الدموي الذي تسببه على طرقات الإمارة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات