أكد قدرة المعاق على العمل اذا ما أحسن اختيار الوظيفة المناسبة

غباش يشهد تخريج 40 مواطناً من ذوي الاحتياجات الخاصة

اكد معالي صقر غباش وزير العمل ان ابناء الوطن من المعاقين من الفئات الفاعلة في المجتمع والقادرة على العمل والعطاء اذا ما اتيحت لها الفرصة للعمل واحسنت اختيار الوظيفة المناسبة لها مشيرا الى اننا يجب ان لا نتعامل معهم على انهم مختلفون عن الاسوياء وفي حاجة الى العطف والحنان ولكن اذا ما منحناهم الفرصة سيكونون اهلا لها.

وشهد معاليه الاحتفال الذي اقيم بمناسبة تخريج 40 متدربا من برنامج الجسر لتدريب وتوظيف المواطنين من ذوي الاحتياجات الخاصة الذي تنظمه اكاديمية الامارات بالتعاون مع وزارتي العمل والعدل وشركة ابوظبي للمطارات وغرفة تجارة وصناعة ابوظبي بحضور الدكتور مجدي حافظ مدير الرئيس التنفيذي لاكاديمية الامارات ومحمد فاضل الهاملي الامين العام لمؤسسة زايد العليا للرعاية الانسانية ومحمد المري نائب اول الرئيس التنفيذي للموارد البشرية بشركة ابوظبي للمطارات.

وقال معاليه في الاحتفال الذي اقيم بقصر الامارات بابوظبي يجب ان نتعامل مع هذه الفئة على انها منا ومثلنا وان كانت تشكو من شيء او اخر فان هذا لا يعني انها غير قادرة على العمل مشيرا الى ان وزارة العمل يعمل بها مجموعة من هذه الفئة وهم ملتزمون ويعملون بكامل طاقاتهم وافضل كثيرا من الموظفين الاعتياديين ولا تتم متابعتهم في العمل مثل زملائهم الاخرين.

ودعا معاليه مؤسسات المجتمع الرسمية الاتحادية والمحلية ان تشعر بمسؤولياتها تجاه هذه الفئة وانها قادرة على العطاء وان تبنيها من قبلهم يمثل عنصر اضافة وقوة لها وليس عطفا عليها.

ورفض معاليه فكرة الزام وفرض توظيف نسب من المعاقين على المؤسسات الحكومية والخاصة بالدولة معربا عن امله ان تكون لدى هذه المؤسسات المسؤولية الاجتماعية خاصة وان اصحابها مواطنون حريصون على القيام بمسؤولياتهم تجاه المجتمع مشيرا في هذا الصدد الى ان الوزارة وحرصا منهما على تشجيع الشركات الخاصة على توظيف ذوي الاحتياجات الخاصة اصدرت قبل عدة سنوات قرارا يحتسب بموجبه تعيين المواطن الواحد من ذوي الاعاقة باثنين اصحاء في احتساب نسبة التوطين لديها .

وقال الدكتور مجدي حافظ الرئيس التنفيذي لاكاديمية الامارات ان الاكاديمية نجحت في فترة وجيزة ان تكون واحدة من المؤسسات التعليمية والتدريبية الرائدة في تدريب وتأهيل المواطنين والحاقهم بسوق العمل ولدينا سجل ناجح في هذا الصدد .

واضاف ان حضور معالي وزير العمل تخريج هذه الدورة يترجم حرصه على تنمية القوى العاملة المواطنة وتعزيز جهودها في خدمة التنمية الوطنية ويؤكد كذلك حرص الحكومة الرشيدة على توفير فرص العمل لكل مواطن ومواطنة وعلى وجه التحديد من فئات ذوي الاحتياجات الخاصة الذين يحظون بكل الاهتمام والرعاية المجتمعية في الدولة.

واعرب محمد المري نائب اول الرئيس التنفيذي للموارد البشرية بشركة ابوظبي للمطارات عن سروره بتخريج الدفعة الأولى لبرنامج الجسر التدريبي، والذي شارك فيه نخبة من الموظفين المتميزين لدى شركة أبوظبي للمطارات وعددٌ من أهم المؤسسات الحكومية في إمارة أبوظبي، وبالتحديد أبنائنا وبناتنا من ذوي الاحتياجات الخاصة الذين تحدوا الإعاقة بالإصرار والعزيمة من أجل التعلم والعمل.

وقال: أكاديمية الإمارات، التي تعد اليوم بمثابة منصة هامة لتطوير الأداء المهني وصقل خبرات الموظفين العاملين في القطاعين العام والخاص بإمارة أبوظبي، بتوفير دورات تدريبية مكثفة بالتعاون والتنسيق مع شركة أبوظبي للمطارات، بهدف تعزيز وتطوير الأداء المهني للموظفين من ذوي الاحتياجات الخاصة وتشجيعهم للعمل والمساهمة بفعالية للنهوض بقطاع العمل بمجالاته المختلفة والتوعية بمكانتهم كأفراد في المجتمع.

وقال محمد فاضل الهاملي الامين العام لمؤسسة زايد العليا للرعاية الانسانية ان المؤسسة باعتبارها الجهة المعنية بذيو الاحتياجات الخاصة بامارة ابوظبي حريصة على تدريب وتأهيل هذه الفئة للعمل ودمجهم بشكل كامل في المجتمع مشيرا الى ان المؤسسة تنظم دورات تدريبية تخصصية في جميع الاعاقات مما سهل دمج الكثير منهم في سوق العمل مشيدا بالشركات الوطنية التي تفتح المجال لتوظيف اصحاب الاعاقات ومنها شركة ابوظبي للمطارات.

واعربت موزة المنصوري الموظفة بشركة ابوظبي للمطارات في كلمة الخريجين عن اعتزازها وفخرها بالتخرج وتسلم الشهادات من معالي وزير العمل الرجل الذي يدرك الجميع جهوده في النهوض بسوق العمل وتمكين المواطن من الالتحاق بمختلف المؤسسات التنموية.

ابوظبي - ممدوح عبد الحميد

طباعة Email
تعليقات

تعليقات