زوار معرض شنغهاي يطلعون على مبادرة مصدر

زوار معرض شنغهاي يطلعون على مبادرة مصدر

اطلع زوار جناح الإمارات في معرض شنغهاي الذي يشرف عليه المجلس الوطني للإعلام على مبادرة مصدر التي أطلقتها حكومة أبوظبي باستثمارات بلغت مليارات الدولارات في مجال الطاقة المتجددة والبديلة والتنمية المستدامة والتعليم والتصنيع وإدارة الكربون بهدف إيصال أبوظبي إلى موقع الريادة العالمية في مجالات تكنولوجيا الطاقة المتجددة والمستدامة.

وقالت انكا ويستلي مديرة فعالية القمة العالمية لطاقة المستقبل ان شركة أبوظبي لطاقة المستقبل مصدر تقدم من خلال جناحها الذي اقامته ضمن جناح الإمارات عرضا شاملا للزوار تسلط الضوء خلاله على وحدات الأعمال الست التابعة للمبادرة بما في ذلك التخطيط لإنشاءألا مدينة مصدر أول مدينة خالية من الإنبعاثات الكربونية والنفايات إضافة إلى معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا أول مؤسسة أكاديمية في المنطقة في مجال الطاقة والتنمية المستدامة يجري تطويرها بالتعاون مع معهد ماساتشوسيتس للتقنية.

وقالت ان مبادرة مصدر تهدف بشكل أساسي إلى المساهمة في دفع عملية التنويع الاقتصادي في إمارة أبوظبي وترسيخ مكانة الإمارة في أسواق الطاقة العالمية الصاعدة ودعم جهودها لتكون مركزا لتطوير التكنولوجيا والمساهمة الفاعلة في التنمية البشرية المستدامة.

واضافت ان شركة أبوظبي لطاقة المستقبل المملوكة بالكامل لحكومة أبوظبي تتولى إدارة المبادرة من خلال شركة مبادلة مشيرة الى ان فلسفة مبادرة مصدر تتلخص في تحويل مصادر الثروات الطبيعية التي تتمتع بها البلاد إلى موارد للمعرفة الاقتصادية المستدامة على المدى الطويل وذلك عبر تطوير الكوادر البشرية وإعدادها للمنافسة في سوق العمل العالمي.

وأوضحت ان مدينة مصدر ستكون أول مدينة في العالم خالية من الكربون والنفايات والسيارات وتتجاوز في تطبيقاتها المباديء العشرة لمبادرة الحياة على كوكب واحد. وسيتم توليد الكهرباء في مدينة مصدر بواسطة ألواح شمسية كهروضوئية في حين يجري تبريدها باستخدام الطاقة الشمسية المركزة فيما يتم توفير المياه بواسطة محطة تحلية تعمل بالطاقة الشمسية على أن يتم ري الحدائق التي تقع ضمن نطاق المدينة والمحاصيل التي تزرع خارجها بالمياه العادمة بعد معالجتها في محطة خاصة تابعة للمدنية.

وثمن سالم العامري نائب مدير عام المجلس الوطني للإعلام المفوض العام لجناح الإمارات في شنغهاي 2010 مشاركة مصدر في المعرض باعتبارها من الشركات الوطنية الراعية لجناح الإمارات في اكسبو شنغهاي 2010 والتي حجزت مكانا لها ضمن جناح الإمارات لمدة شهر. وقال ان بقية الشركات الراعية اختارت مواعيد اقامة اجنحتها حسب الموعد المناسب لها حيث ستشارك هيئة أبوظبي للسياحة.

ومن ثم طيران الإمارات ثم أبوظبي لبناء السفن ثم تشكيل ثم دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي ثم مجموعة جميرا للفنادق ثم اعمار. واضاف ان مشاركة الإمارات في هذه التظاهرة الاقتصادية الدولية التي تشارك فيها أكثر من 189 دولة تمثل تتويجا للعلاقات المتميزة التي تربط الإمارات والصين وإمكانية تطويرها بما يخدم مصلحة الشعبين الصديقين.

204 آلاف زائر

شهد اليوم الأول لمعرض وورلد اكسبو 2010 في شنغهاي حضور نحو 204 آلاف زائر. وكانت اللجنة المنظمة سبق وأعلنت أنها باعت أو وزعت نحو 350 ألف بطاقة دخول للزائرين يوم افتتاح المعرض فيما تضاعف سعر بطاقة الدخول في السوق السوداء ثلاث مرات عن السعر الرسمي. ونقلت وسائل الإعلام الرسمية الصينية عن هونج هاو المدير العام لمكاتب المعرض قوله إن نحو ثلث الزوار أجل زيارته للمعرض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات