اجتماع

دار زايد تستضيف 20 إماما أفغانيا لتأهيلهم وفق منهج الاعتدال

عقد مجلس إدارة دار زايد للثقافة الإسلامية اجتماعا برئاسة الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس المجلس وحضور الدكتورة نضال الطنيجي المدير العام للدار. واعتمد مبادرة استضافة 20 إماماً من أئمة المساجد في أفغانستان في سبتمبر المقبل لتأهيلهم وفق منهج الاعتدال والوسطية.

وأكد رئيس المجلس أن هذه المبادرة تأتي في إطار دعم دولة الإمارات وما تقدمه من جهود لإعمار أفغانستان، ودعم استقرار الأمن فيها، حيث سيتعرف أئمة المساجد المشاركون في الدورة للمنهج القويم الذي تتبناه قيادتنا الرشيدة في التعريف بالإسلام بحقيقته وجوهره،ودوره في نشر رسالة الرحمة للعالمين عبر التاريخ الإسلامي، واحترامه لغير المسلمين، والتعاون الإنساني في بناء الحضارة وخدمة البشرية، وتقديم العون للإنسان لأنه إنسان دون تمييز بين الأعراق والأجناس والألوان والأديان.

كما قرر المجلس إيفاد 20 من المهتدين الجدد لأداء مناسك العمرة، على أن يتم اختيارهم وفق ضوابط ومعايير محددة، بحيث يتسنى لهم زيارة الأماكن المقدسة والتدريب العملي على أركان الحج والعمرة. واطلع المجلس على التقرير ربع السنوي الأول للعام 2010 وتقرير الأداء المالي، وأبدى ارتياحه للجهود التي تبذلها مديرة الدار والعاملون فيها لتنفيذ البرامج والأنشطة المقررة في الخطة.

العين ـ «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات