جامعة الإمارات تحتفل بالذكرى المئوية للشيخ زايد الأول

جامعة الإمارات تحتفل بالذكرى المئوية للشيخ زايد الأول

أكدت الدكتورة فاطمة الشامسي الأمين العام لجامعة الإمارات، أهمية تحفيز الطلاب من مختلف المراحل التعليمية، لإتمام مسيرة الآباء والأجداد والاستنارة بها في طريق بناء المستقبل المشرق لدولة الإمارات، حيث إن الأجداد ذمم في أعناق الأحفاد، ومسيرتهم معين لا ينضب عبر المسيرة التاريخية.

جاء ذلك في تصريح لها على هامش انطلاق فعاليات المهرجان الثقافي الأول لطلبة جامعة الإمارات، والذي تنظمه إدارة الأنشطة والرعاية الطلابية، بالتعاون مع هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، ومشاركة جامعة السلطان قابوس، والذي يقام تحت شعار «زايد الأول، مسيرة إمارة رائدة ومسيرة حلم الاتحاد»، ويستمر على مدار 3 أيام.

وأضافت أنه إيماناً من جامعة الإمارات بأهمية تسليط الضوء على الموروث الوطني التراثي والثقافي، الذي يكون مقومات هويتنا الوطنية، كان لابد من فتح نوافذ يطل بها طلابنا على تاريخ دولتهم، عبر مختلف المكونات، من أجل تجذير وتعميق التواصل الحضاري، مع الرؤية التطويرية المستقبلية التي تشهدها دولة الإمارات في مختلف مجالات التنمية الوطنية الشاملة، التي أسس لها البناة الأوائل من الآباء والأجداد، لتكون دليل عمل للأحفاد.

ومن هذا المنطلق تم الاهتمام بالذكرى المئوية لوفاة الشيخ زايد الأول - رحمه الله - وذلك تأصيلاً للقيم والمبادئ، مستلهمين توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة - حفظه الله - ورعاية الفريق أول سمو الشيح محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، من أجل مواصلة مسيرة البناء والتحديث والتطوير، التي أرسى دعائمها المغفور له - بإذن الله - الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

وكانت فعاليات المهرجان الذي يقام تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الرئيس الأعلى للجامعة، قد انطلقت صباح أمس، وتتضمن إقامة معرض للصور التاريخية للشيخ زايد الأول، إضافة لعرض نتاجات المشروعات العلمية والبحوث التطبيقية للطلاب والطالبات في مختلف الجوانب الأكاديمية، ومعرض للصور الفوتوغرافية والخط العربي، والذي أقيم في مبنى كلية الطالبات، تخلله عرض فيلم وثائقي عن مسيرة التطور والنماء التي تشهدها دولة الإمارات.

العين - داوود محمد

طباعة Email
تعليقات

تعليقات