مدينة أبوظبي تفوز بجائزة منظمة المدن العربية عن فئة التخضير

مدينة أبوظبي تفوز بجائزة منظمة المدن العربية عن فئة التخضير

فازت بلدية مدينة ابوظبي بجائزة منظمة المدن العربية عن فئة «التخضير» في دورتها العاشرة التي عقدت في العاصمة القطرية الدوحة واعلنت نتائجها مساء الخميس الماضي وتميزت بالتنافس الشديد في ظل مشاركة مدن وعواصم عربية عدة.

ويأتي فوز البلدية بهذه الجائزة تقديراً لجهودها في مجال التخضير وبسط الرقعة الخضراء في كافة انحاء المدينة، حيث إن مشاريع الزراعة التجميلية قد حظيت باهتمام كبير من حيث التأهيل والتطوير وروعي فيها الجوانب التراثية والتقاليد وعناصر البيئة المحلية طبقاً لمعايير هندسة الزراعة التجميلية في مدينة أبوظبي.

وقال خليفة المزروعي مدير عام بلدية مدينة ابوظبي ان هذا الفوز بفضل الرعاية الكريمة التي يوليها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهاته السامية لتعزيز القيم الجمالية والمحافظة على البيئة وبدعم ومتابعة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لامارة ابوظبي لمسيرة التخضير في الامارة والارتقاء بها وفق استراتيجية حكومة أبوظبي وخططها للعام 2030 وتحقيق مكانة متقدمة بين افضل المدن العالمية وجعلها واحدة من افضل 5 عواصم حول العالم ، ما اسهم بشكل فعلي في بلوغ هذه الجائزة المتميزة.

لافتا الى ان ما تحقق من فوز هو نتيجة حتمية لهذه التوجيهات. وأضاف ان التجربة الرائدة لابوظبي في مجال الزراعة والتشجير حظيت ولا تزال باهتمام العديد من الهيئات الإقليمية والدولية ، حيث تعد من التجارب الفريدة في المنطقة كونها نجحت في منطقة تسودها الكثير من عوامل البيئة القاسية وغير الملائمة لنمو النباتات. وقد استدعت هذه المشاريع القيام بالعديد من الأعمال التقنية الضخمة وبالأخص المتعلقة بالأعمال الترابية ، بالإضافة لعمليات تهيئة مياه الري ومد الأنابيب وشبكات الري وإنشاء الخزانات والمحطات ... وغيرها ، إضافة للأعمال الهندسية التي روعي فيها الجانب الجمالي وبما يتلاءم مع خصوصية المكان .

وأوضح ان جائزة منظمة المدن العربية التي تأسست عام 1983 واتخذت من مدينة الدوحة مقراً دائماً لها تمنح الجوائز مرة كل ثلاث سنوات للمدن الفائزة في كل فئة من فئات الجوائز ويتم الترشيح لها من قبل المؤسسات العلمية العربية وتشمل الجامعات والمعاهد العلمية المتخصصة، ومراكز الأبحاث وما في حكمها وأمانات وبلديات المدن العربية الأعضاء في المنظمة، فيما تمنح جائزة التخضير التي فازت بها بلدية مدينة ابوظبي لمدينة عربية وفق خطة علمية مدروسة بأعمال توسيع وصيانة الرقعة الخضراء للمدينة.

أبوظبي - «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات