«طرق دبي» توضح ملابسات إنهاء خدمات 100 متدرب مواطن

«طرق دبي» توضح ملابسات إنهاء خدمات 100 متدرب مواطن

أوضحت هيئة الطرق والمواصلات ملابسات ما أثير عبر بعض المنتديات والرسائل الالكترونية، بشأن انهاء خدمات 100 مواطن كان تم تعيينهم كمتدربين للعمل في الواجهة الرئيسية لخدمة العملاء في محطات مترو دبي، بالتنسيق مع هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية الوطنية والتي كانت بدأت تدريبهم في 14 أكتوبر 2009.

وأوضح مصدر مسؤول في هيئة الطرق والمواصلات أنه تم الاستغناء عن خدماتهم لعدم وجود حاجة لهم خلال الفترة الحالية، حيث سيتم استدعاؤهم بالتزامن مع افتتاح المحطات المتبقية للخط لأحمر والتي يبلغ عددها 17 محطة من المقرر أن يتم افتتاحها هذا العام، كما سيتم طلب البقية عند افتتاح الخط الأخضر. مشيرا إلى أن الهيئة وتنمية قاما بانتدابهم للتدريب بمعاش مستقطع ومشترك بين الجهتين، حيث كانت الهيئة توفر 4 آلاف درهم لكل متدرب وتنمية توفر ألفين، وبالتالي يصل الراتب الشهري لكل متدرب 6 آلاف درهم شهريا.

وكشف أن العمل يجري الإعداد للافتتاح المرحلي لمحطات الخط الأحمر خلال العام الحالي، حيث بلغت نسبة إنجاز الأعمال الكهربائية والميكانيكية في المحطات 97 في المئة، ويتم وضع اللمسات الأخيرة في المحطات التي سيتم افتتاحها تدريجيا وسيتم الإعلان عنها خلال الفترة المقبلة.

وكانت هيئة الطرق والمواصلات قد وظفت 218 مواطناً العام الماضي منهم 26 في وظائف إدارية عليا، وثمانية مواطنين في وظائف خدمات الدعم التي تشمل الموارد البشرية والتسويق والمالية، و74 موظفاً في مجال خدمة العملاء من موظفي الواجهة، و110 موظفين مهندسين في مجالات الصحة والسلامة والبيئة والجودة، وفي مجالي التشغيل والصيانة.

وأضاف أن الهيئة قامت بتوظيف نحو 25 مواطنا هذا العام في مناصب إدارية وفنية.

وتتبع هيئة الطرق والمواصلات خطة لتوطين الوظائف في مترو دبي، حيث ينص العقد الموقع مع شركة «سركو» التي تتولى تشغيل وصيانة مترو دبي، على توفير وظائف للمواطنين وتدريبهم وتحقيق نسبة تتراوح بين 30 و 50% من التوطين في الوظائف القيادية والإشرافية، خلال السنوات الخمس الأولى من بدء تشغيل المترو.

تجدر الإشارة إلى أن إجمالي عدد المواطنين الذي سيتم توظيفهم في مختلف الوظائف في مترو دبي في السنوات الخمس الأولي وفقاً للعقد مع شركة «سركو» يقدر بنحو 583 موظفاً.وسيتم في الأعوام الثلاثة القادمة (2011، 2012، 2013) تعيين 240 مواطناً، بواقع 80 مواطناً في كل عام، منهم ثلاثون مواطناً في وظائف إدارية عليا، و210 مواطنين في وظائف الصحة والسلامة والبيئة والجودة، وفي مجالي التشغيل والصيانة.

دبي ـ مصطفى الزرعوني

طباعة Email
تعليقات

تعليقات