قضية

بولانسكي.. «الشبح الهارب»

اختيار المهرجان فيلم المخرج الفرنسي الروماني رومان بولانسكي «الكاتب الشبح» لكي يكون أحد الأفلام التي تنافس على الدب الذهبي، نظر إليه البعض من باب الانتصار لمبدع، زجته دائرة السياسة والمصالح، ورهاب المبدع، في خانة «المتهم الهارب» طوال أكثر من ثلاثين عاما. ولعل قصة بولانسكي تصلح لأن تكون بذاتها فيلما سينمائيا، عن ذلك «الشبح الهارب».

أوقف بولانسكي في 26 سبتمبر الماضي في زوريخ التي قصدها لتسلم جائزة في حفل سينمائي يقام فيها، بموجب مذكرة صدرت بحقه في العام 1978 على خلفية اتهامه بممارسة الجنس مع فتاة كانت في ال13 في ذلك الوقت. ويذكر أن الضحية نفسها سامانثا غايمر طالبت بإسقاط التهم عن بولانسكي. وطلب المخرج مؤخرا من محكمة أميركية أن تحكم عليه غيابياً.

وأنهى المخرج المراحل الأخيرة من إخراجه في فترة اعتقاله في زيوريخ ، ومن المستبعد أن يستطيع بولانسكي حضور العرض الأول من فيلمه الأخير نظرا لوضعه تحت الإقامة الجبرية في سويسرا على خلفية اتهامة بممارسة الجنس مع فتاة قاصر في العام 1977 بأميركا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات