إلزام المكاتب الاستشارية بالمطابقة من مختبر دبي المركزي

إلزام المكاتب الاستشارية بالمطابقة من مختبر دبي المركزي

صورة

باشرت بلدية دبي بالزام المكاتب الاستشارية وشركات المقاولات العاملة بالامارة بالتأكد من ان كافة منتجات حديد التسليح الذي يتم توريده الى مواقع العمل، قد حصل مصنعوه وموردوه على شهادات التسجيل وعلامات المطابقة من قبل مختبر دبي المركزي.

وقالت المهندسة حواء عبد الله بستكي مديرة إدارة مختبر دبي المركزي، ان البلدية شكلت «اللجنة الاستشارية العليا لمنح علامة المطابقة»، وتضم اشخاصا من كافة التخصصات والقطاعات المتعلقة بالبناء وحديد التسليح والمقاولات والمصانع والمستهلكين وغيرهم، لضمان الحيادية في القرارات المتخذة بشأن كل ما يخص تقييم المنتجات والمطابقة عليها.

واشارت الى أن ادارة المباني في البلدية اعطت كافة الشركات والمصانع والمقاولين وذوي العلاقة مهلة بلغت 3 سنوات تقريبا للانتقال التدريجي الى هذه المرحلة، لضمان افضل انواع المنتجات واجود مواد يمكن استخدامها في البناء، وكان الموعد المحدد لانتهاء المهلة في ديسمبر الماضي، حيث نظمت البلدية لهم ورش عمل وحملات توعية لضمان معرفتهم بالقانون الجديد.

واوضحت ان المختبر اعتمد مصانع للحديد في 33 دولة حول العالم من بينها ايضا مصانع محلية، تعمل كلها وفق المواصفات والمعايير المطلوبة، مشيرة الى ان الفريق المتخصص سافر الى تلك البلدان لمطابقة الحديد المصنع فيها من اجل فحصه واعتماده.

وأشارت المهندسة بستكي الى أن الإدارات الرقابية مثل إدارة المباني لا تسمح لمواقع الإنشاء والبناء في إمارة دبي باستخدام حديد التسليح ومواد العزل الحراري غير المفحوصة في مختبرات الوحدات الإنشائية في قسم مختبر المواد الهندسية والتي لا تحمل علامة مطابقة مختبر دبي المركزي.

وعليه سيلزم جميع الموردين للحديد من أنحاء العالم إلى دبي والاستشاريين والمقاولين والمهندسين وأصحاب المصانع والشركات والراغبين باستخدام حديد التسليح ومواد العزل الحراري بالمشاريع المختلفة على مستوى الإمارة الحصول على شهادة المطابقة من مختبر دبي المركزي ما سيمنحهم ثقة بأن هذه المنتجات قد تم فحصها ومراقبة جودتها من قبل مختبر دبي المركزي بشكل دوري.

فرق تفتيش

وأضافت : «انطلاقاً من حرص بلدية دبي على حماية المستهلك وتحقيق رؤية إدارة مختبر دبي المركزي في أن يصبح أفضل مانح ثقة للمنتجات على المستوى العالمي، تقوم مختبرات الوحدات الإنشائية بقسم مختبر المواد الهندسية بالمشاركة في فرق التقييم والتفتيش على مصانع حديد التسليح ومنتجات العزل الحراري خارج وداخل الدولة ما سيساهم في حماية المستهلك من المنتجات غير المطابقة للمواصفات، ويساهم في الحد من التأثيرات المباشرة على القطاعات المختلفة مثل القطاع الإنشائي والاستثماري على النطاق المحلي والإقليمي والدولي، ويعكس صورة راقية وسمعة طيبة للبلدية وللدولة بشكل عام ولإمارة دبي بشكل خاص».

تشريعات

و اكدت أنه حرصاً من بلدية دبي على تطوير وتحسين أعمال البناء في الإمارة والتأكد من جودة ونوعية حديد التسليح المستخدم في المشاريع، أصدرت البلدية التشريعات والتعاميم اللازمة للتأكد من وجود شهادات التسجيل وعلامات المطابقة لحديد التسليح المستخدم من قبل الموردين والمصنعين المسجلين لدى مختبر دبي المركزي.

حيث يقوم مختبر التعدين بقسم مختبر المواد الهندسية بإجراء العديد من الفحوصات والاختبارات على حديد التسليح، والحديد المجدول المستخدم في المشاريع المختلفة على مستوى إمارة دبي للتأكد من مدى مطابقة هذه المنتجات للمواصفات القياسية العالمية ما يخدم الاقتصاد الوطني ويساهم في رفع مستوى جودة هذه المنتجات في السوق المحلي، ومن بين الأجهزة المتطورة والدقيقة المتوفرة في مختبر التعدين..

اجهزة فحص الشد العام لحديد التسليح والحديد المجدول، وفحص نتوءات الحديد، وفحص الالتواء للحديد، وفحص سماكة طبقة الزنك على الحديد، لافتة الى أن الخدمات الجديدة التي تم إطلاقها في الفترة الماضية تتمثل في جهاز فحص نسبة الإشعاعات الصادرة من حديد التسليح وغيرها من المعدات الحديثة.

عزل حراري

وذكرت بستكي أنه بناء على التشريعات والتعاميم التي أصدرتها بلدية دبي بشأن ضرورة حصول كافة المواد والمنتجات المستخدمة في أنظمة العزل الحراري على شهادات وعلامات المطابقة من إدارة مختبر دبي المركزي قبل استخدامها، وتعزيزا لتوجهات ورؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بتطبيق معايير المباني الخضراء على كافة الأبنية والمنشآت في إمارة دبي، قام مختبر دبي المركزي .

وعلى ضوء قرار سموه بتأسيس وتجهيز مختبر خاص لفحص مواد ومنتجات العزل الحراري والمباني الخضراء بمختبر الوحدات الإنشائية في قسم مختبر المواد الهندسية. واوضحت ان إنشاء مختبر العزل الحراري والمباني الخضراء جاء حرصاً من حكومة دبي للتصدي للتحديات البيئية الراهنة وجعل مدينة دبي مدينة المستقبل للتنمية العمرانية المستدامة الصحية، اذ يقوم مختبر العزل الحراري والمباني الخضراء بإجراء العديد من الفحوصات الفيزيائية والميكانيكية على مواد ومنتجات العزل الحراري والمباني الخضراء مثل «البوليسترين».

والصوف الصخري، والصوف الزجاجي، وقطبان الألياف الزجاجية، والألياف الصناعية، وأنابيب المياه والصرف الصحي، ومنتجات العزل الحراري، ومنتجات عزل الرطوبة، إضافة إلى إجراء اختبارات على مقاومة الحريق، وفحص نسبة التوصيل الحراري لمنتجات المباني الخضراء، وفحص قياس نسبة الأكسجين اللازمة لاحتراق المواد وجهاز فحص خواص الشد وجهاز فحص الكثافة وغيرها وفق أحدث الطرق والمواصفات القياسية المحلية والعالمية وباستخدام أجهزة وتقنيات متطورة ودقيقة.

زيادة المتعاملين

و أشارت إلى أن الخدمات الجديدة التي أضيفت لمختبر العزل الحراري والمباني الخضراء تستقطب جمهوراً كبيراً، حيث يقوم بزيارة هذا المختبر عدد كبير من المتعاملين يطلبون الفحوصات على أنواع كثيرة من منتجات العزل الحراري للتأكد من التزامها بالضوابط والمواصفات والاشتراطات المعمول بها في الدولة.

لافتة الى أن هذا المختبر يعتبر الأول من نوعه في مدينة دبي المتخصص والمعتمد في إجراء الفحوص على المواد الخضراء ومواد ترشيد الطاقة طبقاً للمواصفات القياسية العالمية المعتمدة، مشيرة إلى انه سعياً من بلدية دبي لترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية في المباني قامت بإلزام أصحابها استخدام مواد ومنتجات العزل الحراري المفحوصة من قبل المختبر والحاصلة على شهادة وعلامة المطابقة وذلك للتأكد من مطابقتها للمواصفات المعتمدة عالمياً.

ومن بين الأجهزة المتطورة المتوفرة في مختبر الخرسانة أجهزة فحص قوة الانضغاط على المكعبات الخرسانية، وفحص امتصاص ونفاذية الخلطات الخرسانية للماء، وفحص قوة الشد على المنتجات الخرسانية المتصلبة والأسطوانات الخرسانية، وفحص نزف الخرسانة، وفحص نسبة الهواء المحبوس في الخرسانة، وفحص نسبة الصدأ في الخرسانة، وفحص الشقوق في الخرسانة، وقياس كثافة الخرسانة وأجهزة قياس الأبعاد والتفاوتات المسموح بها وغيرها.

اختصار الوقت والجهد

وقالت: « في إطار حرص مختبر دبي المركزي على تقديم كل خدماته عبر شبكة «الإنترنت»، تقوم مختبرات الوحدات الإنشائية باستلام جميع طلبات الفحص وإصدار التقارير بنتائج الفحوص إلكترونياً، حيث ترمى هذه الخطوة لتوفير وقت العميل والتخفيف عليهم من مشقة العناء والوصول للمختبر».

وكشفت أن مختبرات الوحدات الإنشائية لديها خطة مستقبلية لإطلاق خدمات جديدة إضافية لتشمل منتجات أخرى ذات علاقة بسلامة وصحة المستهلك مثل فحص الأخشاب وفحص الزجاج وفحص معامل الانعكاس الضوئي وفحص جودة إطارات السيارات وكذلك إضافة فحوص جديدة على السيراميك والأنابيب البلاستيكية وأغطية فتحات الصرف الصحي.

دبي ـ فادية هاني

طباعة Email
تعليقات

تعليقات