الشرقي: سنكون من أفضل دول العالم بتوفيق من الله

الشرقي: سنكون من أفضل دول العالم بتوفيق من الله

أكد صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الفجيرة إن الوثيقة الوطنية التي أعلنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، كانت مسك ختام خلوة مجلس الوزراء في المنطقة الغربية، وعناصرها الأربعة المكونة للوثيقة المهتمة بشعب طموح واثق .

ومتمسك بتراثه واتحاد قوي يجمعه المصير المشترك واقتصاد تنافسي بقيادة إماراتيين يتميزون بالإبداع والمعرفة وجودة وحياة عالية في بيئة معطاء مستدامة، تعكس اهتمام قيادتنا الرشيدة متمثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتحقيق الخير والرخاء للمواطن الإماراتي وتعزيز أواصر الاتحاد.. الحصن المنيع الذي فيه قوة عزيمتنا وحمايتنا، وسنكمل ما بدأه بناة الوطن وسنسير على نهجهم وسنبقي اتحادنا شامخاً قوياً.

وأضاف صاحب السمو حاكم الفجيرة لقد حققنا الكثير من الإنجازات التي مازال القاصي والداني يتحدث عنها وماضون للمزيد في المرحلة المقبلة بإذن الله، فليكن العالم على أهبة الاستعداد لأننا وكما أعلن صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في الوثيقة الوطنية لعام 2021 عنوانها نريد أن نكون من أفضل الدول في العالم.. وسنصل إلى ذلك بتوفيق من الله عزو جل ثم بتكامل الجهود الجادة والمخلصة من أبناء الإمارات لتبقى دولتنا الغالية لها الريادة والصدارة.. حاضرة في المحافل الدولية.. بكلمتها المسموعة وإنجازاتها المشرقة.. ولتكون محط أنظار واحترام العالم بأسره.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات