برلسكوني يدمع لكلمات نتانياهو

برلسكوني يدمع لكلمات نتانياهو

بدا رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني متأثراً، ومسح دمعة من على وجهه حين قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو للبرلمان الإسرائيلي (الكنيست) أمس كيف أن والدة رئيس الوزراء الزائر أنقذت فتاة يهودية أثناء الحرب العالمية الثانية.

وأضاف نتانياهو أن أم برلسكوني أثناء ركوبها القطار متجهة إلى العمل رأت شرطياً ألمانياً يلقي القبض على فتاة يهودية، وأن «المرأة الإيطالية التي كانت حاملًا في شهرها الثامن وقفت بين رجل الشرطة والفتاة. ودون ذرة خوف تصدت لرجل الشرطة الألماني وقالت له اقتلني.. لكن انظر إلى وجوه الناس في القطار.. أعدك أنهم لن يتركوك تفلت حياً. بهذا القول القوي أنقذت المرأة الإيطالية الفتاة اليهودية».

ووقف برلسكوني (73 عاماً) على المنصة وهو يستمع إلى ترجمة لخطاب نتانياهو بالعبرية، الذي سبق خطابه أمام الكنيست، ومسح بيده عينه، وأخذ يهز رأسه مصدقاً، بينما التفت إليه رئيس الوزراء وأخذ يصفق، وانضم إليه أعضاء الكنيست.

من جهة أخرى أكد برلسكوني دعمه القوي لإسرائيل، ودعا إلى فرض عقوبات فعالة على إيران، التي يشتبه في أنها تسعى إلى امتلاك السلاح النووي في خطابه أمام الكنيست. وقال إن «إسرائيل تجسد إمكانية العيش في ديمقراطية وحرية، ما يجعلها لا تحتمل في نظر المتعصبين في العالم أجمع». وأضاف أن «أمن إسرائيل هو بالنسبة لإيطاليا ضرورة أخلاقية».

وتابع إن «إيطاليا تشعر بالفخر لمبادرات التضامن التي أظهرتها حيال بلادكم، وكذلك تصويتنا ضد تقرير غولدستون الذي حاول تحميل إسرائيل مسؤولية الرد على الصواريخ التي أطلقتها حماس من غزة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات