خدمات

بدء عمليات دائرة الطوارئ في مستشفى العين

بدأت أمس في مستشفى العين بدء عمليات تجديد وتوسعة دائرة الطوارئ بهدف تحويلها إلى مركز حديث أكثر كفاءة لتقديم الخدمات العلاجية في الحالات الطارئة على مدار الساعة. وأوضح المستشفى في بيان صحافي انه يتوقع عدم عمل الدائرة بكامل كفاءتها التشغيلية خلال يومي 4 و5 فبراير الجاري تحديدا بسبب انتقال الدائرة إلى مقر مؤقت، ونصح المرضى بمراجعة المستشفيات الأخرى في العين خلال هذين اليومين.

وقال جورج جيبسون الرئيس التنفيذي لمستشفى العين إن عمليات تجديد وتوسعة وتطوير دائرة الطوارئ تأتي في إطار رؤية الإدارة القاضية بتوفير خدمات أفضل الخدمات الطبية للمرضى والمراجعين. وفي سياق تعليقه على عمليات التجديد والتوسعة المرتقبة، قال البروفسور فيلهِلم بيهرينجر، رئيس دائرة الطوارئ في مستشفى العين «سوف يؤدي تطوير الدائرة إلى تعزيز قدراتها وتطويرها لتقديم الخدمات العلاجية في الحالات الطارئة.

لافتا إلى أنه نظرا لضخامة الأشغال التي تتطلبها عمليات التجديد والتوسعة والتطوير، فسوف يستغرق إنجازها ما يتراوح بين ستة وثمانية شهور». من ناحيته، قال البروفسور جيرهارد شواب، المدير الطبي لمستشفى العين «لن تستطيع دائرة الطوارئ العمل بكامل طاقتها التشغيلية ليومين. وسوف تستأنف الدائرة تقديم خدماتها كالمعتاد اعتباراً من يوم السبت 6 فبراير الجاري».

(البيان)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات