واشنطن تعزز دفاعاتها البحرية في الخليج

واشنطن تعزز دفاعاتها البحرية في الخليج

بدأت الولايات المتحدة تحديث استراتيجية تواجدها في منطقة الخليج العربي لمواجهة أي هجمات صاروخية إيرانية محتملة، وتسعى لتسريع مبيعات السلاح إلى دول المنطقة وتحسين الدفاعات حول المنشآت النفطية.

وعززت الإدارة الأميركية قدرة الصواريخ الدفاعية الأرضية من طراز باتريوت في عدد من دول الخليج العربي، وقال مسؤول عسكري أميركي إن البحرية كثفت من وجود السفن القادرة على إسقاط الصواريخ المعادية في الجو..

في وقت نقلت صحيفة «نيويورك تايمز» على موقعها الالكتروني عن مسؤولين عسكريين وآخرين في الإدارة الأميركية ان واشنطن تنشر سفناً متخصصة قبالة السواحل الإيرانية، إضافة إلى صواريخ اعتراض من طراز باتريوت في أربع دول خليجية. وتهدف هذه الاستعدادات إلى الحيلولة دون قيام إيران بأي رد عسكري في حال تشديد العقوبات الدولية بحقها.

على الصعيد ذاته، كشفت صحيفة «واشنطن بوست» أمس عن خطة لإدارة الرئيس باراك أوباما لتسريع مبيعات السلاح إلى بعض الدول العربية، فضلاً عن تحسين الدفاعات حول المنشآت النفطية الخليجية وغيرها من البنى التحتية الأساسية في محاولة لإحباط أية هجمات عسكرية مقبلة تشنها إيران على حلفائها.

التفاصيل في عالم واحد

طباعة Email
تعليقات

تعليقات