محاولات لإثناءزركارعن الاستقالة

صدام يستنكر صمت العرب على مشاركة ايران باحتلال العراق

نقل عن الرئيس العراقي السابق صدام حسين قوله لمحاميه إنه عاتب على الامة العربية لسماحها لايران "بالتدخل" في شؤون العراق والمشاركة في احتلاله.

وقالت صحيفة "العرب اليوم" الاردنية اليوم الاثنين إنها استقت هذهالمعلومات هاتفيا من نقيب المحامين الاردنيين صالح العرموطي وهو ضمن ثمانية محامين يدافعون عن الرئيس العراقي المخلوع والذين اجتمعوا به قبيل استئناف محاكمته غدا الثلاثاء.

ونسب العرموطي الى صدام قوله: كيف سمح العرب أن تشارك ايران في احتلال العراق؟ .. إن الخطر الايراني لم ينفك يضغط على الدول العربية والاسلامية لان الايرانيين يحملون من الاحقاد التاريخية ما لا يحمله شعب في العالم.

وحول الموضوع السوري، قال صدام: من الطبيعي أن تتعرض سوريا الى ضغوط كبيرة بسبب المواقف القومية والوطنية للرئيس الاسد. وتوقع أن تتواصل المخططات الامريكية لتصل الى جميع الدول العربية.

وقال العرموطي إن صدام شكا من انقطاعه عن العالم وأخباره وقال للمحامين: لا أعرف ما يجري في الخارج، الا أن نقيب المحامين الاردنيين الذي سيحضر جلسات محاكمة صدام لاول مرة قال أنه وجد صدام يتمتع بمعنويات عالية جدا.

وأضاف أن المحامين أطلعوه خلال اللقاء الذي دام ما يقارب خمس ساعات على أبرز القضايا العراقية والعربية والعالمية وعلى رأسها المقاومة والضغوط على سوريا وأزمة النووي الايراني.

وكشف العرموطي عن كتاب جديد أنهى صدام حسين كتابته في 28 ديسمبر الماضي. وقال: لقد أطلعني عليه ويحتوي على ثلاثة أقسام: الاول شعر والثاني قصص قصيرة والثالث نصوص أدبية. ونقل العرموطي عن صدام قوله إنه يملا وقته في تلاوة القرآن الكريم والكتابة والقراءة.

من جهة اخرى اكد القاضي رائد جوحي رئيس هيئة التحقيق في المحكمة الجنائية العليا المكلفة محاكمة الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين اليوم الاثنين ان جهودا لا زالت تبذل من اجل اقناع القاضي رزكار محمد امين بالعدول عن قرار الاستقالة.

وقال جوحي لوكالة فرانس برس ان الجهود مستمرة حتى الآن لاقناع القاضي رزكار محمد امين بالعدول عن قرار استقالته. واضاف لا بد ان يقف اصدقاؤه والمقربون منه على الاسباب الحقيقية لقرار الاستقالة لنعمل على تجاوزها بشكل اعتيادي.

واوضح جوحي ان رزكار امين قاض نزيه ومن وجهة نظري الشخصية اتمنى ان يعيد النظر في قراره، مشيرا الى ان المحكمة ستصدر في حالة عدم عودته، بيانا بتشكيل الهيئة القاضية التي ستتولى تعيين رئيس جديد. واكد انه لم يحدد بشكل رسمي حتى الآن اسم القاضي الجديد.

واثار الاعلان عن استقالة رزكار محمد امين رئيس الهيئة القضائية الخاصة لمحاكمة الرئيس العراقي السابق صدام حسين، بسبب الانتقادات الواسعة والضغوط التي تعرض لها لتساهله في ادارة الجلسات، تساؤلات عن استقلال القضاء في العراق.

وكان جعفر الموسوي رئيس الادعاء العام اكد في 17 يناير لوكالة فرانس برس ان القاضي سعيد الهماشي باعتباره القاضي الاقدم في هيئة المحكمة سيرأس الجلسة المقبلة في 24 يناير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات