مجلس الوزراء الكويتي سيطلب رسمياً من البرلمان تنحية الأمير الشيخ سعد العبدالله

مجلس الوزراء الكويتي سيطلب رسمياً من البرلمان تنحية الأمير الشيخ سعد العبدالله

قالت مصادر حكومية وبرلمانية انه يتوقع ان يطلب مجلس الوزراء الكويتي اليوم الاحد رسميا من مجلس الامة (البرلمان) عقد جلسة خاصة لعزل امير الكويت الشيخ سعد العبد الله الصباح بسبب اعتلال صحته بعد فشل محاولات اللحظة الاخيرة على ما يبدو في اقناعه بالتنحي طوعا.

وقال مسؤول حكومي طلب عدم كشف هويته لوكالة فرانس برس ان الحكومة ستقوم اليوم الاحد بارسال رسالة مرفقة بتقارير طبية الى البرلمان وستطلب عقد جلسة خاصة لتطبيق الاجراءات الدستورية لتنحية الامير.

واضاف المسؤول نفسه ان التقارير الطبية المرفقة تشير صراحة الى ان الامير الشيخ سعد (75 عاما)الذي خضع لعملية جراحية في القولون في 1997، في حالة صحية متردية تمنعه من القيام بوظائفه في الحكم.

وكان مجلس الوزراء الكويتي قرر في اجتماع استثنائي السبت برئاسة رئيس الوزراء الشيخ صباح الاحمد الصباح بدء الاجراءات الدستورية لتنحية الامير بسبب وضعه الصحي وذلك من خلال تفعيل احد بنود قانون توارث الامارة في الكويت الصادر في 1964.

وقال مصدر برلماني انه من المتوقع ان يعلن رئيس البرلمان الكويتي جاسم الخرافي موعدا لجلسة خاصة لمجلس الامة بعد ان يتلقى طلب الحكومة بهذا الخصوص. ويتطلب عزل الامير موافقة ثلثي اعضاء البرلمان البالغ عددهم 65 بما في ذلك اعضاء الحكومة ال16 فيه.

وسيفسح اتخاذ مثل هذا الاجراء المجال امام رئيس الوزراء الرجل القوي في الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح الذي يسير الامور اليومية في الكويت منذ عدة سنوات، لتولي منصب الامير.

ويحظى الشيخ صباح بدعم كبير من اغلب اعضاء الاسرة الحاكمة في الكويت ومن الصحف المحلية والحكومة. وكان الشيخ سعد طلب السبت من البرلمان عقد جلسة خاصة لاداء القسم لتولي مهامه اميرا على البلاد غير ان الخرافي قال انه لم يتم اتخاذ قرار بهذا الشأن في انتظار مقابلته الامير.

واشارت صحف كويتية اليوم الاحد الى ان طلب الخرافي مقابلة الامير رفض ما قد يؤدي الى تجاهل طلب الامير عقد جلسة للبرلمان لاداء القسم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات