السجن 12 عاماً لعميل «أيباك» في «البنتاغون»

السجن 12 عاماً لعميل «أيباك» في «البنتاغون»

حكمت محكمة أميركية على خبير سابق في وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) بالسجن 12 عاماً وسبعة أشهر بعد إدانته بنقل معلومات سرية إلى مسؤولين اثنين من مجموعة الضغط اليهودية الأميركية الموالية لـ «أيباك».

وحكمت محكمة الكسندريا القريبة من العاصمة واشنطن على لورنس فرانكلين (58 عاماً) المتخصص في الشؤون الإيرانية والعراقية وقضايا الإرهاب والذي عمل إلى جانب مساعد وزير الدفاع الأميركي السابق دوغلاس فيث، بالسجن 151 شهراً، فضلاً عن دفع غرامة بقيمة 10 آلاف دولار. لكن المحكوم عليه لا يزال في مفاوضات مع الحكومة التي وافق على تسليمها معلومات متعلقة بالقضية. وفي إطار هذه المفاوضات، من غير المستبعد أن توافق الحكومة على إعادة النظر في الحكم كما علم من محاميه.

وعلق تطبيق العقوبة في انتظار انتهاء هذه المفاوضات فيما خرج فرانكلين حراً من المحكمة وامتنع عن الإدلاء بأي تعليق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات