طارق عزيز يحتضر ومحاميه يطالب باطلاقه

طارق عزيز يحتضر ومحاميه يطالب باطلاقه

اكد محامي نائب رئيس الوزراء العراقي السابق طارق عزيز اليوم الخميس انه يسعى لاجراء اتصالات بمسؤولين اميركيين وعراقيين للاسراع باطلاق سراح موكله الذي "يحتضر".

وقال بديع عارف عزت الذي التقى موكله الثلاثاء اتصلت بالسفارة الاميركية في بغداد طالبا لقاء السفير زلماي خليل زاد كما طلبت موعدا من وكيل وزير العدل لاطلاعهم شخصيا على مدى تدهور صحة موكلي ومطالبتهم بالاسراع في اطلاق سراحه .

وكان عزت اكد لصحيفة الحياة في حديث نشرته اليوم الخميس ان طارق عزيز يحتضر ولن يعيش اكثر من شهر بسبب معاناته من آثار جلطة دماغية وامراض في القلب.

واوضح عزت بانه سيسعى كذلك للقاء وزير العدل عبد الحسين شلل ورئيس مجلس القضاء مدحت المحمود. وقال عزت لفرانس برس التقيته الثلاثاء بعد مرور اسبوع واحد على لقاء سابق ووجدت ان وضعه تدهور بشكل كبير وبصورة مفاجئة.

واضاف كان يترنح عندما اصطحبه الجنود وكان غير قادر على التركيز وقد انخفض وزنه بشكل كبير مفاجىء. يذكر بان عزت اكد في 6 يناير لوكالة فرانس برس، غداة لقائه عزيز، انه تقدم بطلب للافراج عن موكله بسبب سؤء حالته الصحية وانه طلب تطبيق اتفاقية جنيف بحق المرضى طالما الغيت بحقه التهم في جريمة الابادة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات