ثور يهرب من مقتاديه قبل النحر

ثور يهرب من مقتاديه قبل النحر

تمكن ثور أحمر من الإفلات بينما كان يجري نقله إلى المقصب لذبحه كأضحية بواسطة عدد من الأشخاص تابعين لمؤسسة الرحمة للأعمال الخيرية برأس الخيمة.

ويبدو أن الثور وهو هجين أمه هولندية أدرك المصير الذي ينتظره فنفذ عملية هروبه من مرافقيه بإحكام. وتقول مصادر على صلة بالحادث: استفاد الثور من قوة بدنه فقطع الحبال التي ربط بها إلى سيارة «بيك أب» كانت تقله إلى المقصب برأس الخيمة وقفز من السيارة دون أن يشعر به أحد من مرافقيه الذين كانوا ركوباً إلى جوار السائق.

وحينما التفت أحد هؤلاء إلى الوراء فوجئ بعدم وجود الثور ومن ثم بدأ الجميع يبحثون عنه بصورة جادة بيد أن جهودهم باءت بالفشل في العثور عليه الأمر الذي استدعى تدخل العديد من الجهات وفاعلي الخير. ويقول أحد الباحثين عن الثور: من المؤكد أنه عاجلاً أم آجلاً سنتمكن من القبض عليه طالما أنه لن يغادر إلى هولندا ديرة أمه.

والطريف في الأمر أن الثور والذي يبلغ عمره أكثر من عامين ولد وتربى في حظيرة لم يغادرها على الإطلاق سوى أمس عندما تقرر نحره لمناسبة عيد الأضحى. ويرى أحد مرافقي الثور وهو من الرحمة للأعمال الخيرية أن الثور بعدما غادر الحظيرة في طريقه إلى المقصب كان مذهولاً لما رأى من المباني والسيارات التي تجوب الشوارع والناس. ويقول: لكن المفاجأة المذهلة حقاً هي عندما أدرك الثور انه يوجد مقصب وجزارون ينتظرونه ولذلك آثر الاختفاء نهائياً.

رأس الخيمة ـ «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات