جموع المعزين تتوافد إلى سفارة الدولة بالرباط لتقديم التعازي بوفاة مكتوم

جموع المعزين تتوافد إلى سفارة الدولة بالرباط لتقديم التعازي بوفاة مكتوم

توافد إلى مقر سفارة الدولة بالرباط العديد من كبار الشخصيات السامية وأعضاء الحكومة المغربية ورؤساء البعثات الدبلوماسية العربية والإسلامية والأجنبية والمنظمات الدولية وعدد من الفعاليات الثقافية والاجتماعية والسياسية والإعلامية من أجل تقديم التعازي بوفاة المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم رحمه الله.

وأعربت هذه الشخصيات والفعاليات في كلمات التعازي والمواساة عن عميق تأثرها وحزنها لرحيل الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم. كما أشادت بشخصية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. وأكدت أن دولة الإمارات العربية المتحدة برهنت على قدرتها في إدارة المرحلة الانتقالية بحكمة وانسجام بين القيادة العليا للدولة.. الشيء الذي أثار إعجاب كافة المتتبعين.

واستقبل عيسى حمد أبو شهاب بمقر إقامته بالرباط كبار المسؤولين بالدولة ورؤساء البعثات الدبلوماسية وفعاليات المجتمع المدني بمختلف مكوناته الثقافية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية لتقديم التعازي بوفاة المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم وعلى رأسهم الوزير الأول المغربي إدريس جطو ووزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد نبيل بن عبد الله والوزير المكلف بالتعمير وإعداد التراب الوطني محمد اليازغي ورئيس المجلس الأعلى للقضاء إدريس الضحاك ومؤرخ المملكة المغربية الدكتور عبد الوهاب بن منصور وعضو مجلس رئاسة حزب الاستقلال والمفكر السياسي أبو بكر القادري والمفتش العام للأمن الوطني والسفراء وأعضاء السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي المعتمدين بالرباط.

وأعرب الحاضرون عن خالص تعازيهم وصادق مواساتهم لدولة الإمارات العربية المتحدة رئيساً وحكومة وشعباً داعين المولى سبحانه وتعالى أن يتغمد فقيد الوطن الكبير بواسع رحمته وأن يلهم أهله وذويه وشعب الإمارات الصبر والسلوان.

من جانبه عبر عيسى حمد أبو شهاب لدى استقباله المعزين بمقر إقامته عن تأثره البالغ وحزنه العميق بوفاة المغفور له بإذن الله الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم..

وقال إن دولة الإمارات العربية المتحدة فقدت واحدا من رموزها الذين ساهموا في بناء الدولة إلى جانب المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله معربا عن ثقته بأن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي سيواصل مسيرة البناء والعطاء وبأنه سوف يكون خير خلف لخير سلف بالنظر إلى حكمته وعمق تبصره ورؤيته المستقبلية.

وقال أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم سيواصل مشاريع النهضة والنماء التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

كما أعرب عن بالغ الشكر والتقدير للعاهل المغربي على برقيات التعازي والمواساة وعلى إيفاد شقيقه الأمير مولاي رشيد إلى الإمارات العربية المتحدة للمشاركة في مراسم تشييع جثمان المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم رحمه الله. وعبر أيضا عن شكره للوزير الأول إدريس جطو ولأعضاء الحكومة وكبار الشخصيات السامية والدبلوماسية وكافة فعاليات الشعب المغربي التي أعربت عن مشاعر التعاطف والمواساة في هذا المصاب الجلل.

من جهتها أولت وسائل الإعلام المغربية اهتماما كبيرا بوفاة المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم رحمه الله وخصصت القناتين الأولى والثانية للتلفزيون المغربي حيزا كبيرا في نشراتهما الإخبارية لهذا الحدث الحزين ونوهت بالعلاقات المغربية الإماراتية. واحتل هذا الحدث الحزين الصفحات الأولى للصحف المغربية التي وصفت المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم بأنه أحد رموز نهضة دبي.

وأشادت الصحف المغربية بالانتقال السلس للسلطة واعتبرت أن ذلك يعكس حالة الاستقرار السياسي التي تطبع دولة الإمارات العربية المتحدة ورأت في ذلك تجربة متميزة على صعيد العالم العربي وهو ما جعل الإمارات حسب صحيفة الأحداث المغربية تصبح نجما اقتصاديا و محورا ماليا وتجاريا وسياحيا مهما بالمنطقة. (وام)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات