أطباء شارون يستعدون لافاقته من الغيبوبة وتقييم الضرر بمخه

أطباء شارون يستعدون لافاقته من الغيبوبة وتقييم الضرر بمخه

يعتزم الاطباء المعالجون لرئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون اليوم الاثنين محاولة افاقته من غيبوبة أدخلوه فيها وتقييم الضرر الذي لحق به من جراء الجلطة الدماغية الشديدة التي أصابته يوم الاربعاء.

وقال مسؤولو مستشفى هداسا التي يعالج فيها شارون ان شارون مازال في حالة حرجة ولكن مستقرة اليوم الاثنين قبل محاولة مزمعة لافاقته واضافوا ان اطباء شارون يعتزمون مناقشة حالته في وقت لاحق من هذا الصباح قبل المضي قدما في خفض مستوى تخديره.

وكان شلومو مور يوسف مدير مستشفى هداسا قد قال ان فحصا جديدا بالاشعة المقطعية اجري على مخ شارون أظهر تحسنا مع تقلص الورم واستقرار الضغط في جمجمته عند مستواه الطبيعي رغم ان رئيس الوزراء البالغ من العمر 77 عاما ما زال في حالة حرجة ولكن مستقرة.

وقال في ضوء كل هذه المؤشرات فان فريق الخبراء قرر البدء في عملية افاقة رئيس الوزراء تدريحيا صباح الغد /اليوم الاثنين /شريطة عدم حدوث اي تطورات مهمة من الان وحتى الصباح. واضاف هذا ما ننتظره جميعا منذ يوم الاربعاء.. لنرى كيف يعمل مخ رئيس الوزراء.

وكان جراحون في مستشفى هداسا بالقدس حيث يرقد شارون تحت التخدير ويتنفس بمساعدة جهاز تنفس صناعي منذ اصابته بالجلطة ان الفرصة جيدة لبقائه على قيد الحياة ولكنهم لا يعرفون مدى الضرر الذي لحق به. ويجمع الاطباء على أن شارون لن يعود للحياة السياسية على الارجح اذا بقي على قيد الحياة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات