خليفة بن زايد ومحمد وحمدان بن راشد يتقدمون المشيعين بمشاركة قادة عرب ومسلمين

الإمارات تودع فقيد الوطن مكتوم

صورة

ودعت دولة الإمارات رسمياً وشعبياً فقيدها الكبير المغفور له باذن الله الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم إلى مثواه الأخير في مقبرة أم هرير في دبي أمس.

وكان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة وعدد من زعماء ورؤساء وفود الدول العربية والإسلامية في مقدمة مشيعي الراحل بعد أن أدوا صلاة الجنازة على روح الفقيد في مسجد زعبيل.

وعقب انتهاء التشييع تقبل صاحب السمو الشيخ خليفة وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد وسمو الشيخ حمدان بن راشد التعازي في فقيد الوطن في قصر نائب رئيس الدولة في زعبيل من القادة العرب والمسلمين وأصحاب السمو الشيوخ والوزراء والمسؤولين وجموع المواطنين والمقيمين.

وفي وقت سابق انتخب المجلس الأعلى للاتحاد في اجتماعه في دبي امس عقب التشييع برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة وبحضور أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد نائبا لرئيس الدولة.

ووافق المجلس أيضاً على اقتراح صاحب السمو رئيس الدولة بتكليف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد برئاسة مجلس الوزراء وتشكيل حكومة جديدة. وكان صاحب السمو رئيس الدولة اصدر قرارا يقضي باستمرار الوزراء في مناصبهم بصفة مؤقتة لتصريف العاجل من الأمور إلى حين تشكيل الوزارة الجديدة.

ويأتي قرار صاحب السمو رئيس الدولة بناء على نص الدستور الذي تعتبر فيه الحكومة مستقيلة بوفاة المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس الوزراء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات