لبنى القاسمي: فاجعة سلبت بسمة الأمل

لبنى القاسمي: فاجعة سلبت بسمة الأمل

عبرت معالي الشيخة لبنى القاسمي وزيرة الاقتصاد والتخطيط عن حزنها العميق بوفاة المغفور له الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم. ووصفت معاليها الوفاة بالفاجعة التي سلبت بسمة الأمل حيث كان المغفور له العقل المبدع وراء النهضة الكبيرة التي شهدتها الدولة بشكل عام وإمارة دبي بشكل خاص وكان أباً حنوناً للجميع تعلمنا منه كيف نحب الناس ونعشق الوطن.

وقالت: لقد رحل عنا من كان يملك قلبا اتسع للجميع ويداً لا تعرف غير العطاء.. نبكيك لأنك كنت أباً عطوفاً وأخاً كريماً وقائداً حكيماً نشرت العدل بين أبنائك فأحببناك وتعلمنا منك.. نبكيك لأنك رحلت عنا في زمن نحن أحوج ما نكون فيه إليك.

وقدمت معاليها التعازي الصادقة إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وإلى إخوانه أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وإلى أشقاء الراحل الكبير وفي مقدمهم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي وسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة وكل الذين أصابهم هذا الحدث الجلل.

وقالت معالي الشيخة لبنى القاسمي إننا نعاهد فقيدنا الكبير بأن نبقى أوفياء للمسيرة التي بدأها مع القادة المؤسسين منذ تولى مهام رئاسة الوزراء في الحكومة الاتحادية الأولى وأن نعمل جميعاً بجد وإخلاص لكي تصل دولتنا الحبيبة إلى المقام الذي يلبي طموحاتهم. وأضافت «رحمك الله يا مكتوم وجزاك الله عن شعبك وما قدمته إليه خير الجزاء وإنا لله وإنا إليه راجعون». (وام)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات