«مواقف السيارات» تلغي انتقال وزارة العمل لمقر جديد

«مواقف السيارات» تلغي انتقال وزارة العمل لمقر جديد

علمت »البيان« أن وزارة العمل والشؤون الاجتماعية لن تنتقل إلى المقر الجديد الكائن بشارع الكورنيش الشرقي »القرم« بعد أن بدأت الاستعداد لتجهيزه وذلك لعدم وجود مواقف كافية لسيارات المراجعين الذين يتوافدون بأعداد كبيرة يومياً على الوزارة لإنهاء معاملاتهم إضافة إلى موظفيها. وإنها تبحث عن مقر بديل.

وقالت المصادر إن السبب الرئيسي لاتخاذ قرار عدم انتقال الوزارة والذي كان مقرراً مطلع العام المقبل قيام مؤسستين حكوميتين كبيرتين باستئجار جميع مواقف السيارات في المنطقة لحاجتهما لها ما يعني عدم وجود مواقف كافية للوزارة الأمر الذي رفضه معالي الدكتور علي عبدالله الكعبي وزير العمل والشؤون الاجتماعية وجعله يصرف النظر عن الانتقال إلى هناك في ظل هذه الظروف.

وأضافت المصادر أن الجهة المعنية بتجهيز وإعداد المقر لم تكن باشرت أعمالها فيه بعد على الرغم من إنه كان من المفترض أن تكون انتهت منه حالياً.

وأوضحت المصادر أن وزير العمل طلب من مؤسسة الإمارات العقارية باعتبارها الجهة المعنية ببناء واستئجار المؤسسات الحكومية الاتحادية البحث عن مقر جديد وفي منطقة مناسبة تتوفر فيها مواقف كافية للسيارات والتي أصبحت تمثل مشكلة كبيرة أمام أي توجه لإقامة أي مشروع جديد أو التفكير في الانتقال إلى أماكن جديدة حيث أصبح البحث عن الموقف يتم قبل المبنى.

وأضافت المصادر أن المقر الذي كانت ستنتقل إليه الوزارة كان مؤقتاً لحين انتهاء مؤسسة الإمارات العقارية من بناء مجمع الوزارات الاتحادية والذي سيقام في المنطقة المجاورة لأرض المعارض وهي مكان مناسب لحركة المرور وكثافة أعداد المراجعين وسيارات الموظفين بعيداً عن ازدحام مدينة أبوظبي.

أبوظبي ـــ ممدوح عبدالحميد:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات