الصحف المصرية تواصل الترحيب بزيارة قرينة رئيس الدولة

الاثنبن 18 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 19 مايو 2003 واصلت الصحف والمجلات المصرية الصادرة امس ترحيبها بزيارة قرينة صاحب السمو رئيس الدولة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام. ونشرت صحيفة «الاهرام» في طبعتها العربية تقريرين عن الزيارة والتقدم الذى حققته المرأة في دولة الامارات بقيادة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك. وقالت الصحيفة ان هذه الزيارة تأتى تتويجا للاتصالات والمشاورات المستمرة بين سموها وسوزان مبارك قرينة الرئيس المصرى محمد حسنى مبارك لما تمثله كل منهما من دور فاعل ومميز في القضايا التي تنعكس على المرأة في الوطن العربى. واستعرضت الصحيفة تحت عنوان «مسيرة حافلة بالعطاء الصادق.. حظيت بتقدير الجميع وطنيا وعربيا وعالميا» منجزات المرأة على الصعيدين المحلى والدولى وقالت اذا كانت المرأة الاماراتية قد اصبحت تتبوأ الان مواقع مهمة وتحظى بمكانة متميزة في مجتمع الامارات بل وفي المجتمعات العربية والعالمية فانما جاء ذلك نتيجة للدعم الكبير الذى اولته قرينة صاحب السمو رئيس الدولة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام لتعليم المرأة ومحو الامية. وذكرت الصحيفة ان المرأة الاماراتية اليوم تشغل نحو 20 بالمئة من الوظائف العامة في الوزارات والمؤسسات الاتحادية من بينها نحو 27 بالمئة من الوظائف الادارية العليا المرتبطة باتخاذ القرار وتوجيه السياسات الانتاجية والخدمية بل ان المرأة الاماراتية تشغل الان نحو 60 بالمئة من الوظائف الفنية بالدولة تلك الوظائف التي تشمل الاطباء والصيادلة والمدرسين ونحو 15 بالمئة من مقاعد هيئة التدريس بجامعة الامارات. واكدت الصحيفة ان هذه المكانة المتميزة التي تحققت للمرأة في مجتمع ودولة الامارات العربية المتحدة ما هى الا تكليل لمسيرة زاخرة بالعطاء الوطنى النابع من الوعى بأهمية الاصالة وتطويرها وتحديثها وصولا الى الدور الحضارى الفاعل والمؤثر والمتميز على خريطة الامم والشعوب والحضارات حيث كان لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك سجلها الحافل والمشرف على مدى هذه المسيرة من العطاء سواء كان ذلك على الصعيد الوطنى او العربى او الاسلامى. وابرزت الصحف الصادرة أمس على صفحاتها الاولى حفاوة الاستقبال الذى قوبلت به سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك عند وصولها الى القاهرة امس والتصريحات التي ادلت بها بهذه المناسبة. ونشرت صحيفة «الاخبار » تحت عناوين «الامارات تؤمن بمباديء الخير والعدل والمساواة» و« كل الاعتزاز والتقدير لمصر الشقيقة» تصريحات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك التي اعربت فيها عن سعادتها الكبيرة بزيارة مصر مشيرة الى ان الحوار والتواصل بشأن العديد من القضايا التي تهم المرأة قائم ليس بين الامارات ومصر فحسب ولكن على المستويين العربى والدولى ايضا. وابرزت الصحيفة اعلان سموها دعمها لحركة المرأة من اجل السلام وتمنياتها بان تكون منظمة المرأة العربية على مستوى الطموحات. ونشرت صحيفة «الاخبار» تصريحات احمد على الميل الزعابى سفير الدولة لدى مصر الذى اكد فيها ان زيارة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك تجسد العلاقات الخاصة بين الامارات ومصر التي ارسى دعائمها صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» والرئيس محمد حسنى مبارك رئيس جمهورية مصر العربية مؤكدا ان هذه الزيارة تمثل دفعة قوية لمسيرة المرأة العربية خاصة ان سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك وسوزان مبارك ساهمتا بفاعلية في انشاء منظمة المرأة العربية. ومن جانبها قالت صحيفة «الوفد» ان سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك هى نموذج للعطاء الانسانى المتجدد على جميع المستويات العربية والعالمية ويشهد على ذلك انجازاتها ونشاطاتها ومشروعاتها حيث قامت بتأسيس جمعية المرأة الظبيانية عام «1973» كاول تجمع نسائى في ابوظبى واسست الاتحاد النسائي عام «1975» بهدف النهوض بالمرأة والارتقاء بها ودفع مسيرتها التنموية. واشارت الصحيفة الى دعم سموها المستمر للجمعيات النسائية في الدولة وحرصها على مشاركة المرأة الاماراتية في العمل الوطنى التطوعى ودعوتها الى مشاركة المرأة في الحياة العامة. وقالت الصحيفة ان سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لم تعمل فقط للنهوض بالمرأة الاماراتية بل عملت على تقديم الدعم المادى والمعنوى للاتحادات النسائية الخليجية والعربية وساندت المرأة العربية في كافة المحن والظروف الصعبة مشيرة الى دعم سموها لجمعية الوفاء والامل بعد حرب اكتوبر «1973» لدعم اسر الشهداء والمحاربين من ابناء القوات المسلحة المصرية. وأبرزت صحيفة «الاحرار» تصريحات سمو الشيخة فاطمة فى القاهرة تحت عناوين «نتطلع الى ان تلبى منظمة المرأة العربية طموحات الامة» و«قرينة الشيخ زايد تؤكد دعمها لحركة المرأة من اجل السلام» وقالت ان سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك جددت دعمها لحركة المرأة من اجل السلام . ونشرت مجلة «روزاليوسف» حديثا شاملا لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك تحدثت فيه سموها عن الاوضاع التى تمر بها المنطقة العربية وتطورات الوضع فى العراق ومستقبل المرأة فيه والمبادرات التى نفذها الاتحاد النسائى العام للتواصل مع الشعب العراقى الشقيق وخاصة النساء والاطفال. وابرزت المجلة دعوة سموها الى اهمية تضامن جهود الامة لتوحيد الصف العربى فى هذا المنعطف الخطير الذى تمر به الامة العربية مؤكدة على دور المرأة فى هذا الخصوص. وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات