ضفادع الانقاذ في شرطة دبي يتدربون على «الغوص من الطائرة»

الجمعة 15 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 16 مايو 2003 حمل صقور الجناح الجوي في شرطة دبي زملاءهم ضفادع الانقاذ على متن طائراتهم فوق خور دبي ليلقوا بهم للغوص على اهداف مفترضة في عملية تدريب نظمتها ادارة الجناح الجوي لغواصي ومنقذي ادارة الانقاذ البحري في الادارة العامة للانقاذ والنقل بهدف رفع كفاءة الضفادع البشرية ومهاراتهم الميدانية واضافة مهارات القفز من طائرات الهيلوكبتر الى الماء من مسافات مختلفة الى قدراتهم العملية والفنية لانقاذ الغرقى والاهداف التي يطلب منهم استخراجها من الماء. وقال المقدم طيار عبدالله الشحي الضابط المناوب في ادارة الجناح ان الدورة تنسجم مع توجيهات المقدم طيار الشيخ سعيد بن محمد بن حشر آل مكتوم مدير ادارة الجناح الجوي والمقدم طيار انس المطروشي نائب المدير في تقديم المساعدة اللازمة الى اي جهة سواء من خارج دبي او داخلها خاصة في ما يتعلق بتنظيم الدورات والمحاضرات والندوات التي ترفع كفاءة الجهات المعنية في قضايا الاسعاف والانقاذ والطواريء، مشيراً الى ان طائرات الجناح الجوي مزودة بأجهزة طبية وامنية متطورة وتشكل مظلة امنية حقيقية في دبي والامارات الشمالية اضافة الى تقديم خدمات سياحية واعلامية لشركات عالمية تسعى لدعم دبي بوصفها وجهة سياحية عالمية. واضاف ان طائرات الجناح الجوي تحقق زمنا قياسيا في الوصول الى اماكن الحوادث والطواريء البحرية وفي مختلف الظروف، وكان لابد لرجال الانقاذ البحري في شرطة دبي من الاستفادة من امكانية الجناح الجوي ووضع هذه القدرات موضع التنفيذ وتدعيم هذه العلاقة بمزيد من البرامج المشتركة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات