الطب النفسي ينظم معرضاً تثقيفياً بمناسبة اليوم العالمي للتمريض

الثلاثاء 12 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 13 مايو 2003 بمناسبة اليوم العالمي للتمريض الذي يوافق يوم 12 مايو من كل عام تحت شعار «الممرضة في مجابهة وصمة الايدز.. والاهتمام بالجميع» نظمت الهيئة التمريضية بمستشفى الطب النفسي الجديد بأبوظبي امس معرضا تثقيفيا يستمر لمدة اسبوع يهدف الى توعية وتثقيف الجمهور ونزلاء المستشفى بحقيقة مرض الايدز وسبل الوقاية منه ومحاولة مكافحة الوصمة الاجتماعية والتمييز ضد مرض الايدز الى جانب اطلاع الهيئة التمريضية بالمستشفى على المستجدات التي تتعلق بتطوير العمل التمريضي لتقديم خدمة عالية الجودة. وقال الدكتور الزين عباس عمارة استشاري ومدير المستشفى انه في مسيرة الخروج بالمجتمع من وصمة المرض النفسي الى رحابة الدمج الاجتماعي تلعب هيئة التمريض دورا محوريا في تأكيد هذه الرسالة والرؤية والقيم الانسانية. وأضاف أن وزارة الصحة اولت قطاع التمريض اهتماما متزايدا بدا في القفزات النوعية والمهام الوظيفية التي توكل اليه، وتعمل على تشجيع الكوادر الوطنية لحمل عبء الرسالة الانسانية مشيرا الى أن ذلك الدور يبدو اكثر وضوحا وشمولا في مستشفى الطب النفسي من خلال النشاطات المتواصلة ليل نهار داخل وخارج المستشفى حتى اصبح احدى المنارات العلمية للتدريب والتعليم والتوظيف لكادر التمريض. وأشار الى أن المستشفى وهو يشارك في يوم التمريض العالمي لسنة 2003م يعكس الاهتمام المتنامي بهذه الشريحة العاملة في الفريق العلاجي مؤكدا أن مستشفى الطب النفسي قد يكون اول من اطلق عبارة «الاسرة الطبية» تأكيدا للتلاحم في زمالة العمل والتكامل في طبيعة المهنة والتواصل في رعاية وتأهيل المرض. ومن جانبها قالت فاتن شومان مسئولة التثقيف الصحي بالمستشفى أن المعرض يهدف الى ابراز الدور الحيوي والمهم الملقى على عاتق الهيئة التمريضية في تقديم الرعاية والعناية بالمرضى بشكل يومي على مدار حياتهم اليومية مؤكدة أن هذه المناسبة تؤكد التزام الهيئة التمريضية بالاستمرار في السعي للرقي بالمستوى الصحي في دولة الامارات العربية. أبوظبي ـ مكتب «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات