مجلس الوزراء يوافق على تملك المواطنين لبعض المساكن التي حصلوا عليها قبل انشاء برنامج زايد للاسكان

الاثنين 4 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 5 مايو 2003 أكد المهندس علي حمد الشامسي وكيل وزارة الاشغال العامة والاسكان على موافقة مجلس الوزراء على حق المواطنين في تملك المساكن التي حصلوا عليها قبل انشاء برنامج الشيخ زايد للاسكان في الإمارات الشمالية والتي تقدر بحوالي 5 آلاف مسكن مشيراً إلى ان تمليك المواطنين لهذه المساكن يعطيهم الاحساس بالامان ويأتي في اطار الجهود الكبيرة للدولة لتقديم خدماتها للمواطنين. وقال انه جار استصدار قانون خاص بالتملك في ظل تحويل المساعدات المالية السكنية ببرنامج زايد إلى منح لا ترد وهي خطوة للمساعدة على استقرار الأسر والشباب وحل مشاكلهم المتعلقة بالحصول على السكن. واضاف ان الوزارة قطعت شوطاً كبيراً في تنفيذ برامج الحكومة الالكترونية لتحويل اجراءات الخدمات من الخدمات التقليدية إلى خدمات الكترونية وتم تشكيل فريق عمل لبدء الترتيبات اللازمة واطلع الفريق على عدة جهات بالدولة للاستفادة من خبراتها ووزعت الاحتياجات والمتطلبات وتحديد جميع الخدمات التي يمكن ان تقدم من خلال الحكومة الالكترونية سواء كانت خدمات داخلية أو خارجية والتي تتعلق بالمتعاملين مع الوزارة مشيراً إلى ان فريق العمل حضر الاجتماعات التنسيقية مع وزارة المالية ومع الشركة المعينة لتنفيذ هذا المشروع. وقال الشامسي ان فريق العمل يقوم بتنفيذ الارشفة الالكترونية لربط مناطق الوزارة وقطاعاتها مع برنامج الشيخ زايد للاسكان والجهات المعنية لتسهيل عملية ادخال الطلبات من جانب المواطنين اضافة إلى ذلك تم فتح مكتب أبوظبي لتقديم الطلبات الخاصة ببرنامج الشيخ زايد للاسكان. وحول عملية التوطين بالوزارة قال ان الوزارة تقوم بتنظيم برامج تدريبية للمهندسين المواطنين الجدد تشمل عملهم مع المقاولين ثم برامج تدريبية اخرى في المشاريع الخاصة بالاشغال ومتابعة دورية شهرياً ثم متابعة بعد 9 أشهر لتقييم هذه البرامج، يضاف إلى ذلك فإن الوزارة رفعت مذكرة لمجلس الوزراء لمنح الموظفين بالوزارة علاوة لتتساوى رواتبهم مع رواتب زملائهم في المؤسسات والهيئات الخاصة وذلك للمساعدة على استقرار المهندسين وبذل الجهد في عملهم بها. وقال ان المبنى الجديد للوزارة سيتم الانتهاء منه والانتقال اليه في يناير المقبل من العام الجديد وهو مجهز بكافة الأدوات والمعدات واحتياجات الموظفين والتجهيزات الحديثة وتقوم الوزارة بالتنسيق مع المؤسسة العقارية من خلال الاجتماعات الدورية لمتابعة سير العمل والبناء مشيراً إلى الانتهاء من الخطة الاستراتيجية للاشغال وقد اعتمدها معالي احمد حميد الطاير وزير الاشغال العامة والاسكان ويتم العمل في الخطط التشغيلية، وقطعنا شوطاً كبيراً في توصيف الوظائف بعد دراسة الصلاحيات ودراسة جميع الشرائح حتى لا يكون هناك مركزية مع إعادة هندسة الاجراءات الموجودة خلال الفترة المقبلة لايجاد الصلاحيات لجميع الإدارات. وأضاف انه تم الانتهاء من بعض الكودات بالتنسيق مع جامعة الدول العربية خاصة كود الخرسانة بالتعاون مع جمعية المهندسين وجمعية المقاولين والبلديات لدراسة الكودات التي تأتي من الجامعة وبما يتناسب مع البيئة المحلية، كما تم الانتهاء من اشتراطات مساكن ذوي الاحتياجات الخاصة وترجمتها باللغة العربية والانجليزية بمشاركة عدة جهات مثل الهلال الاحمر والبلديات وجمعية المهندسين وسوف تساعد ذوي الاحتياجات الخاصة لممارسة حياتهم بسهولة وتشمل الطرق والفنادق والبنايات وسترفع لمجلس الوزراء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات