بحضور حاكم الشارقة، اللجنة المهنية بالمدينة الجامعية تنظم مؤتمر التفكير الجماعي

الثلاثاء 23 شعبان 1423 هـ الموافق 29 أكتوبر 2002 تحت رعاية وحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة، تقيم اللجنة المهنية المشتركة بالمدينة الجامعية بالشارقة بمؤسساتها التعليمية المختلفة «الجامعة الاميركية وكليات التقنيات العليا واكاديمية العلوم الشرطية وجامعة الشارقة مؤتمرها الافتتاحي، الذي يحمل عنوان «التفكير الجماعي من اجل مستقبل جماعي بناء المشاركة»، وذلك يوم الثالث من شهر نوفمبر المقبل حيث يعكس المؤتمر اهتمام دولة الامارات وامارة الشارقة بالتعليم العالي والبحث العلمي كما يبرز الدور الريادي الذي تضطلع به هذه المؤسسات في تطوير البحث العلمي باعتباره دعامة اساسية لبناء المجتمع. ويركز المؤتمر خلال الفترة الصباحية على اسس بناء المشاركة التعليمية بينما تركز الفترة المسائية على مدى اهتمام المؤسسات بوضع خطة تعليمية تنموية شاملة وواعدة. يذكر ان اللجنة المهنية المشتركة للمدينة الجامعية انشئت عام 1999 حيث تهدف الى تشجيع وترسيخ وخلق الابداعات والاهتمامات المهنية للعاملين في مدينة الشارقة الجامعية حيث تبحث اللجنة في نمو الاهتمامات المهنية وتطوير الجهود المشتركة على المستويين الوطني والعالمي كما تهدف الى خلق اطار علمي مهني بين العاملين في هذه المؤسسات العلمية المتواجدة في المدينة الجامعية من جهة والمواقع الحكومية والمناطق الصناعية من جهة اخرى بالاضافة الى وضع استراتيجية واضحة واستخدام طرق واجراءات قوية تسهم في جذب اللجان الوطنية لبناء عمل مشترك ومشاريع تعاونية. وقد اعلن صباح امس عن فعاليات واهداف المؤتمر الذي سيحضره صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الاعلى حاكم الشارقة في مبنى الادارة الجامعية بالشارقة بحضور الدكتور عبدالحميد حلاب المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم الشارقة لشئون التعليم العالي واعضاء اللجنة التنظيمية حيث يشتمل المؤتمر على كلمة لمعالي الشيخ نهيان بن مبارك ال نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي وكلمة للدكتور عبدالحميد حلاب ومدير جامعة الشارقة عصام زعبلاوي ومدير الجامعة الاميركية ويتفريد تومسن.اضافة الى عرض مجموعة اوراق عمل حول أثر العمل المشترك. وقضايا تتعلق بتطوير الثقافة الدائمة في الدولة من خلال ثلاث اوراق عمل مقدمة من اعضاء كليات المدينة الجامعية حيث تهدف المناقشة الى تقليص الفجوة ما بين المطالب الفعلية لادارة الثقافة الصناعية وتعليم مستقبل ثقافي في الامارات، اضافة الى مجموعة من اوراق العمل ذات الصلة. الشارقة ـ نورا الامير:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات