العمل تقدم خدماتها لثلاثة مراكز جديدة للأحداث

الاثنين 22 شعبان 1423 هـ الموافق 28 أكتوبر 2002 تبدأ وزارة العمل والشئون الاجتماعية ادخال خدماتها الى مركز المعاقين بعجمان ومركز رعاية الاحداث للفتيات بالشارقة ومركز رعاية الاحداث للبنين بالفجيرة مع مطلع العام المقبل. وصرح عبيد غانم الشامسي مدير ادارة رعاية الفئات الخاصة بوزارة العمل والشئون الاجتماعية ان مركز المعاقين بعجمان يستوعب 120 حالة من كافة حالات الاعاقة بأشكالها المتنوعة في الوقت الذي لا يتعدى فيه عدد المعاقين المسجلين على قائمة الانتظار اكثر من 35 معاقا لذلك سيتم اعادة عملية توزيع المعاقين مع بعض المراكز القريبة حتى يمكن الوصول الى اقصى درجات الرعاية الكاملة للمعاقين. واشار الى ان المركز ما زال في حاجة الى كادر وظيفي كامل لانطلاقة العمل به مع بداية العمل المقبل حيث ستقوم الوزارة باستلام المبنى نهاية العام الحالي، وتصل تكلفة المراكز الثلاثة الى 22 مليون درهم ومن المتوقع ان تحقق هذه المراكز نقلة جديدة في مجال اهتمام الوزارة بالمعاقين والأحداث الجانحين حيث ستؤدي الى نتائج ايجابية ومباشرة من خلال عملية التدريب والتأهيل والرعاية وخاصة في ظل امتلاك الوزارة الخبرة اللازمة للعمل في هذا المجال بعد نجاح تجربة مدينة الشارقة للخدمات الانسانية. واضاف الشامسي ان العمل بهذه المراكز سوف يؤدي الى انخفاض اعداد الاحداث والمعاقين بالدولة بعدما اصبحت الدولة تولي هذه الفئات عناية خاصة وسط ارتفاع عدد مراكز المعاقين على مستوى الدولة. وفيما يتعلق بتنفيذ الخطة الخاصة بادارة رعاية الفئات الخاصة للعام الحالي اوضح مدير الادارة انه تم الانتهاء من تشكيل اللجنة الوطنية لرعاية كبار السن والتي تهدف الى ايجاد آلية تنسيق وطنية تعنى بالشيخوخة يمثلها القطاع الحكومي والأهلي والخاص وادماج قضايا الشيخوخة في الخطط الانمائية والوطنية الشاملة مع اقتراح التشريعات الخاصة بكبار السن ورغم انتهاء الادارة من تشكيل اللجنة ووضع النظام الخاص بها الا انها لم تأخذ طريقةا الى التنفيذ حتى الآن في الوقت الذي كان يتوقع ان يتم الانتهاء منها خلال شهر يناير من العام الحالي. وبالنسبة لمشروع تشغيل مركز المعاقين بدبا الفجيرة بدأ العمل بالمشروع خلال شهر مارس الماضي بينما ظل مشروع استراحات المسنين حبيس الادراج رغم اهمية المشروع وانتهاء الفترة الزمنية اللازمة لانشائه، افاد الشامسي ان الادارة انتهت من اعداد اللائحة التنظيمية لدورة المسنين والتي تهدف الى تنظيم العمل الداخلي للدور وتحديد الاختصاصات والمهام وتفعيل الادوار ولكنها ما زالت قيد العرض لدى المكتب الفني بالوزارة. كما انتهت الادارة من اعداد مشروع قرار لمجلس الوزراء يقضي بصرف بدل طبيعة عمل للعاملين مع الفئات الخاصة لتشجيع الكوادر الوطنية للالتحاق بهذا المجال وخاصة بعد ما تم تطبيق نظام البدل الخاص للمواطنين العاملين بوزارة التربية والتعليم لافتا الى ان الخطة التربوية ما زالت مستمرة لتطوير العملية التربوية بمراكز المعاقين لكل الفئات والارتقاء بأداء العاملين في الميدان التربوي بالمراكز المختلفة وكانت الخطة قد بدأت في العام الماضي بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم على ان يتم الانتهاء منها العام المقبل. كتب رمضان العباسي:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات