.. والمركز يستضيف وفداً برلمانياً أوروبياً

الاثنين 22 شعبان 1423 هـ الموافق 28 أكتوبر 2002 يستضيف مركز زايد للتنسيق والمتابعة غداً الثلاثاء وفداً رسمياً للبرلمان الاوروبي الذي يعُنى بتطوير العلاقات مع دول المشرق ودول الخليج ويتكون من سامي نايير آليما بوميديين تيري وفرونيك دو كيسير وايلدا فيغريدو وايلوناد مورغان اضافة الى أمناء ومترجمين. وسيلقي اعضاء هذا الوفد ندوة حول دور البرلمان الاوروبي ومساهمته في السلم العالمي والتنمية الاقتصادية وغيرها من مجالات التعاون، اضافة الى دوره في دعم وتحقيق الازدهار والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط. وتأتي هذه المحاضرة ضمن سلسلة المحاضرات والندوات واللقاءات الحوارية الفكرية والسياسية التي ينظمها مركز زايد لبحث ومناقشة القضايا المتعلقة بالعالم العربي وبالشأن العالمي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات