المؤتمر العالمي لجراحة العمود الفقري يختتم اعماله بدبي

الخميس 18 شعبان 1423 هـ الموافق 24 أكتوبر 2002 اختتم المؤتمر العالمي لجراحة العمود الفقري الذي نظمته شعبة العظام والاصابات بجمعية الامارات الطبية بمشاركة الجمعية السويسرية لجراحة العمود الفقري وخبراء من 15 دولة فعالياته امس الاول بفندق البستان روتانا بدبي، بالتأكيد على اهمية عقد هذه المؤتمرات لتبادل الخبرات والاطلاع على احدث الطرق التي تم التوصل اليها في علاج اصابات العمود الفقري. وقال الدكتور حسين ال رضا رئيس شعبة العظام والاصابات بجمعية الامارات الطبية ان المؤتمر ناقش على مدى الايام الثلاثة الماضية من خلال المحاضرات العلمية وورش العمل آخر ما توصل اليه الخبراء العالميون في مجال علاج اصابات العمود الفقري والرقبة خاصة في ظل التطور السريع والابتكارات الجديدة في معدات جراحة العمود الفقري، وقال أن اهمية هذا المؤتمر تنبع من حجم اصابات العمود الفقري والرقبة في دول الخليج بشكل عام ودولة الامارات بشكل خاص الناجمة عن حوادث المرور والسقوط من الارتفاعات العالية، مشيرا الى انه قبل عشر سنوات مثلا لم يكن هناك علاج شافٍ لمثل هذه الاصابات ولكن مع تطور العلم وابتكار معدات جديدة وادخال العمليات الجراحية اصبحت فرص الشفاء اكبر لا بل وان نسبة كبيرة من المرضى ممن فقدوا الامل في الشفاء اصبحوا الآن قادرين على الحركة بشكل طبيعي. كتب عماد عبدالحميد:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات