مؤتمر الصيدلة بجامعة عجمان يختتم فعالياته، التوصية بتعريب أمهات الكتب الصيدلانية ومعادلة شهادات الصيدلة في الوطن العربي

الاربعاء 17 شعبان 1423 هـ الموافق 23 أكتوبر 2002 رفع المشاركون في ختام المؤتمر السادس للجمعية العلمية لكليات الصيدلة في الوطن العربي الذي نظمته شبكة جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا وترأسه الدكتور سعيد عبدالله سلمان رئيس الجامعة بمشاركة واحد وثلاثون عميدا واستمرت فعالياته على مدار ثلاثة ايام متتالية، برقية شكر وتقدير وعرفان لصاحب السمو حاكم عجمان على تفضله برعاية المؤتمر والى الدكتور سعيد عبدالله سلمان رئيس شبكة جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا وجهوده التي بذلها في انجاح فعاليات المؤتمر. وأوصى المؤتمر في البيان الختامي التأكيد على الاستمرار في تنفيذ أهداف الجمعية العلمية لكليات الصيدلة في الوطن العربي في مجال تعريب امهات الكتب الصيدلانية المرجعية حيث تم اعتماد ترجمة كتاب جديد في علم العقاقير، والاستمرار في نشر البحوث الصيدلانية المنجزة في كليات الصيدلة في الوطن العربي لتمكين الباحثين العرب من الاطلاع عليها والافادة منها من خلال المجلة العربية لعلوم الصيدلية والنشرة النصف سنوية المزمع اصدارها والتي تبحث في بعض التخصصات الصيدلانية لتكون مرجعا علميا للبحوث التطبيقية المشتركة ذات العلاقة مع كليات الصيدلة في الوطن العربي، كما اوصى المشاركون في المؤتمر على تبادل الرسائل العلمية والبحوث المرجعية والتطبيقية بين كليات الصيدلة في الوطن العربي، ووضع برنامج تدريبي يتضمن تبادل الزيارات الطلابية بين مختلف كليات الصيدلة على امتداد الوطن العربي. وفيما يخص البحوث العلمية اوصى المؤتمر بضرورة تشجيع البحوث العلمية المشتركة بين كليات الصيدلة في الوطن العربي في مجال التخصصات الصيدلانية ومجال الابداع الصحي والبيئي ودعوة الاختصاصيين لتقديم مشاريع بحوث تطبيقية حيث تعهدت الجمعية العلمية بالمشاركة في تمويل هذه البحوث. واوصى المؤتمر بمخاطبة الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية لتفعيل موضوع معادلة الشهادات التي تمنحها كليات الصيدلة في اطار اتحاد الجامعات العربية حتى يتمكن الصيادلة الخريجون في جميع انحاء الوطن العربي استكمال دراستهم العليا وممارسة المهنة. اضافة الى تفعيل دور اللجان التخصصية المنبثقة عن الجمعية العلمية لكليات الصيدلة في الوطن العربي بعد ان تم اعادة تشكيلها وتحديد مهامها لتحقيق طموحات الجمعية في المجالات التالية: لجنة التعلم الصيدلي الجامعي: وقد اسند اليها متابعة تطور نظم التعليم الصيدلي الجامعي في البلاد المتميزة صيدلانيا بغية تطوير اللوائح الداخلية لكليات الصيدلة في الوطن العربي لمواكبة التقدم العلمي المعاصر وتخريج صيادلة يلبون احتياجات مجتمعاتهم وخاصة في الممارسة الصيدلانية الجيدة ضمن الفريق الطبي. ولجنة البحوث العلمية المشتركة: وقد اسند اليها وضع اسس وبدائل لدرء مخاطر تطبيق اتفاقيات منظمة التجارة العالمية بقدوم عام 2005، وذلك لتفعيل الحلول والمقترحات التي تناولتها الجمعية العمومية للسادة العمداء ومنها: ضرورة التوجه للمصادر الطبيعية المتوافرة في الوطن العربي واستخدامها كمواد خام في الصناعات الدوائية، واهمية دمج الشركات الدوائية المنتشرة في انحاء الوطن العربي، واستقطاب العلماء العربي المميزين في مجال تصميم وصياغة ادوية جديدة، الاهتمام بتدريب العلماء الشباب المتخصصين في استخدام التقنية الحيوية في انتاج الادوية. كذلك لجنة دليل النباتات الطبية التي اسند اليها اعداد دليل عربي موحد للنباتات الطبية المنتشرة في الوطن العربي تمهيدا لاستخدامها كمواد أولية بديلة في الصناعات الدوائية. ولجنة الصناعة الدوائية ومهمتها اعداد نشرات دورية وبحوث مرجعية تتضمن الجديد في مجال صناعة الدواء عالميا. وأخيرا لجنة الممارسة الصيدلانية: وأوكل اليها مهمة اعداد نشرة توضح المفهوم العالمي للدور الاكلينيكي للصيدلي ومردوده المهم في مجال الرعاية الصحية الأولية. عجمان ـ «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات