في اجتماع لجنة الاشراف على مدارس أبوظبي النموذجية، الظاهري:النموذجيات تحظى بدعم ومساندة المنطقة لكافة مشروعاتها التطويرية

الثلاثاء 16 شعبان 1423 هـ الموافق 22 أكتوبر 2002 عقدت لجنة الاشراف على المدارس النموذجية، بمنطقة أبوظبي التعليمية، مؤخرا، اجتماعها الثاني، بحضور محمد سالم الظاهري، مدير ادارة منطقة أبوظبي التعليمية، وقاسم سالم طاهر، رئيس قسم الأنشطة الطلابية، واعضاء اللجنة. وقد أكد مدير المنطقة في بداية الاجتماع على مساندة ادارة منطقة أبوظبي التعليمية لكافة المشروعات التطويرية التي تتم بالمدارس، والتي تعود بالنفع على الطلاب وتبقيهم بكامل قواهم الجسدية والعقلية وتنمي مهاراتهم اليدوية وترفع من قيمهم الانسانية، وتجعلهم في منأى عن الأعراض السلبية للسمنة والبدانة وهذا من خلال ممارستهم للرياضة المنتظمة والمستمرة خلال اليوم الدراسي. كما أشار الظاهري الى ضرورة تفعيل برامج الأنشطة على أن يخطط لها بعناية، وتنفذ تحت اشراف الموجهين في قسم الأنشطة الطلابية، مع السعي الدائم الى تحسين وتطوير وتأهيل المعلمين وحسن اختيارهم، لتكون مخرجات التعليم في مواد الأنشطة على ارقى المستويات، مؤكدا على أهمية التفاعل مع اولياء الأمور وتوضيح أهمية مشاركة الطالب بمواد النشاط واثارها الايجابية. وقد تم خلال الاجتماع، متابعة سير الخطة الاستراتيجية، واستكمال العمل بالحقيبة التعليمية، ومتابعة ما تم انجازه خلال الفترة من بداية العام الدراسي وحتى الان في مشروع تطوير تدريس اللغة الانجليزية، وفيما يتعلق بتعويد الطالب على النطق الصحيح والحديث المستمر باللغة الانجليزية في كل مكان يتواجد فيه، مع التركيز على مخارج الحروف لديه، واجراء الاختبارات وفق المعايير الدولية وبالتعاون مع المجلس البريطاني في أبوظبي، مع الاشارة الى النجاح الذي يلقاه مشروع الحاق معلمين كنديين بالميدان لتدريس اللغة الانجليزية، وتقبل الميدان لهم، ورضى الأهالي عن سير المشروع وخصوصا بعد توفر الكتاب المدرسي للطلاب، مما يطرح فكرة تعميم المشروع على كافة مدارس المنطقة. ايضا أكد الخبير التربوي بالمنطقة خلال الأجتماع على الخطة التدريبية التي اعدتها المنطقة لتطوير المعلمين والعاملين بالمدارس النموذجية، والتي سيتم البدء في تنفيذها مع بداية شهر نوفمبر المقبل، وهناك قسم من هذه الدورات سيتم بالتنسيق مع جامعة زايد. وفي ختام الاجتماع تم طرح مجموعة من التوصيات منها، تشكيل لجنة برئاسة مدير المنطقة لمتابعة عمل الخطة الاستراتيجية للمدارس النموذجية، ولجنة للحقائب التعليمية برئاسة رئيس قسم الادارة التربوية، لحصر الحقائب التعليمية المتوفرة بالمدارس وتقييمها وتطويرها وتوظيفها لخدمة المعلمين بمدارس المنطقة، ايضا عمل لجنة مركزية للاعلام والعلاقات العامة مختصة بالمدارس النموذجية، كذلك لجنة لتطوير النشاط برئاسة رئيس قسم الأنشطة الطلابية لتطوير ومتابعة تنفيذ خطط النشاط بالمدارس النموذجية، بالأضافة لتقديم توصيات خاصة بمديري ومديرات المدارس النموذجية بأبوظبي لضمان سيرالعمل الدراسي بالمدارس بالشكل الأفضل. أبوظبي ـ لبنى أنور:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات