بهدف تطوير عمل المؤسسات والأفراد، تشكيل لجنة استشارية لمركز البرامج الخاصة والتعليم المستمر بجامعة الامارات

الاثنين 15 شعبان 1423 هـ الموافق 21 أكتوبر 2002 اكد الدكتور سعيد حارب، نائب مدير جامعة الامارات لشئون خدمة المجتمع، رئيس اللجنة الاستشارية لمركز البرامج الخاصة والتعليم المستمر ان جامعة الامارات قطعت خطوات كبيرة نحو العمق الاجتماعي لترجمة شعارها «الجامعة في خدمة المجتمع» انطلاقا من توجيهات معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الرئيس الاعلى للجامعة بان تكون الجامعة مركز اشعاع حضاري وفكري وتساهم بتقديم خدماتها وفق متطلبات وحاجات المجتمع الاماراتي. جاء ذلك خلال حضور حفل ختام الدورة التدريبية التي نظمها المركز لعدد من الضباط والعاملين في إدارة الجنسية والإقامة بالعين حول تقنيات العمل الإداري وتطوير أداء العمل خدمة للجمهور بمشاركة 22 شخصا. واشار الدكتور حارب ان دورات التدريب المستمر جاءت خدمة للعديد من القطاعات وبالتعاون مع المؤسسات العامة بالدولة في محاولة لتقديم برامج نوعية متطورة سواء على المستوى الفردي او الجماعي فعملية التدريب المستمر اصبحت ضرورة وحاجة لكل الأفراد والمؤسسات مما يتطلب ان يواكب الشخص كل ما هو جديد من أجل تنمية ذاته وتطوير قدراته الفكرية والعملية. واشار الى ان المعلومات التي تدرس في المدارس والجامعات اليوم سرعان ما تصبح معلومات قديمة ومستهلكة بعد فترة من الزمن وبمعدل كل 5 سنوات يجب على الافراد والمؤسسات ان يقوموا بإجراء دورات تدريبية للإطلاع على ما تم استحداثه وما انتجه التطور العلمي المتسارع وهذا يتطلب تعاون المؤسسات وجامعة الامارات واحدة من المؤسسات المعنية والمؤهلة للقيام بهذا الدور لما تحويه من كوادر مؤهلة وبرامج علمية متطورة. وكان الدكتور هادف بن جوعان الظاهري قد اصدر قرارا بتشكيل اللجنة الاستشارية لمركز البرامج الخاصة والتعليم المستمر برئاسة الدكتور سعيد حارب وعضوية كل من الدكتور رياض المهيدب وكيل كلية الهندسة، الدكتورة فاطمة الشامسي وكيلة كلية الإدارة والاقتصاد، الدكتور خالد عبدالرحمن الخاجة وكيل كلية العلوم الانسانية، الدكتور عبدالله المسلم وكيل كلية العلوم، الدكتور عبدالوهاب عبدالقادر المدني، مديرا للمركز، الدكتور كمال شرف الدين ممثلا لكلية تقنية المعلومات، الدكتور علي هاشم الرداوي، ممثلا لوحدة المتطلبات الجامعية، احمد عبدالله الحداد من مركز تقنية المعلومات، حيث تتولى اللجنة تقديم الاستشارات الفنية للمركز والتنسيق بين وحدات الجامعة ومركز البرامج الخاصة. وقد عقدت اللجنة الاستشارية إجتماع عملها الأول برئاسة الدكتور سعيد حارب واكد الدكتور عبدالوهاب المدني ان الإجتماع الاول عقد لوضع خطة تصور عمل المركز على ضوء الأهداف التي حددتها إدارة الجامعة وتحويل المقترحات والتصورات الى برامج عمل تنفيذية وتخصصية لاسيما وان اللجنة تضم العديد من الخبرات الأكاديمية ومن مختلف التخصصات الجامعية والعلمية حتى يستطيع كل من الاعضاء ان يقدم الخدمة المطلوبة وفق التخصص العلمي المطروح والحاجة إليه. واشار الى ان اللجنة سوف تضع سياسة عامة للمركز وضوابط عمل إدارية وفنية والنظر في كافة الإجراءات المتبعة في عمليات التطوير ومتابعتها على ارض الواقع الى جانب وضع سياسة إعلامية تساهم ايضا بالتعريف بدور المركز وانشطة وفعاليات وتقويم الخدمة الاعلامية للاشخاص المستهدفين من انشطة وفعاليات المركز. واضاف ان من اولويات العمل حاليا هي ان يتوجه المركز الى افراد المجتمع مباشرة والذهاب إليهم في مواقع عملهم لتقديم الخبرات التطويرية لكل مؤسسة او دائرة حسب نشاطها من خلال الكوادر الأكاديمية الجامعية التي ستقوم بدورها بدراسة خصوصية كل مؤسسة ومدى الحاجة الى برامج تطويرية وتحديد مناحي التطوير المطلوبة. من جانبهم اعرب المشاركون في الدورة التدريبية لتقنيات العمل الإداري ان الدورة ساهمت في إثراء معلوماتهم النظرية والعملية حيث قدمت افكارا جديدة لتطوير اسلوب العمل التقليدي السائد، مما يساهم مستقبلا بتطوير جودة العمل وعدم هدر الوقت بما فيه مصلحة الافراد المستهدفين من هذه الخدمات وكذلك توفير الامكانات لدى المؤسسات مؤكدين على أهمية الاستمرار في طرح مثل هذه الدورات كلما طرأ تطور إداري جديد. العين ـ داوود محمد:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات