تحت عنوان «معا للحرية»، مهرجان تضامني في أبوظبي مع الأسير الفلسطيني

الاحد 14 شعبان 1423 هـ الموافق 20 أكتوبر 2002 نظمت اللجنة الاجتماعية بسفارة دولة فلسطين امس الاول بالمجمع الثقافي مهرجانا للتضامن مع الاسير الفلسطيني تحت عنوان (معا للحرية) وذلك بحضور ضيفة شرف المهرجان فدوى البرغوثي زوجة المناضل الاسير مروان البرغوثي امين سر حركة فتح وعضو المجلس التشريعي. كما شهد المهرجان خلفان مصبح المهيري الوكيل المساعد لشئون الثقافة والفنون بالمجمع وخالد ملك السفير الفلسطيني لدى الدولة وعدد من رؤساء البعثات الدبلوماسية العرب المعتمدين لدى الدولة وحشد غفير من الحضور. وبعد ان وقف الحضور دقيقة صمت وحداد على أرواح شهداء الانتفاضة الباسلة، القى السفير الفلسطيني خالد ملك كلمة اعرب فيها عن شكره وتقديره لدولة الامارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان لمواقفه المشرفة تجاه الشعب الفلسطيني. وقال ان صاحب السمو رئيس الدولة حمل هم فلسطين منذ انطلاقة الرصاصة الاولى وحتى يومنا هذا فلم يبخل علينا بعطاء مهما كان على كافة المستويات المادية والعينية والسياسية وحضن عشرات الآلاف من شعبنا في بلده قدم لهم العمل والأمن وحرص على توفير الحياة الحرة الكريمة. وأكد السفير الفلسطيني ان الانتفاضة التي قام بها الشعب الفلسطيني رسمت الفارق بين الارهاب وبين المقاومة المشروعة للشعوب دفاعا عن ارضها وحقوقها الوطنية. وقال ان الانتفاضة وهي تدخل عامها الثالث لم تتخل عن عمقها الشعبي الراسخ، واصالتها المكفاحية. كما القى محمد الحوراني عضو المجلس التشريعي الفلسطيني كلمة اكد فيها ان حكومة شارون تقوم بخلق وقائع سياسية ببناء سور واق للضفة الغربية حسب تصورات اسرائيل الامنية، تصادر به اآلاف الدونمات مشيرا الى آثاره ستبدو واضحة عندما يصل الى القدس. وقال الحوراني ان الخيار الوحيد لدى الفلسطينيين هو الصمود في مواجهة الاحتلال دون مغامرة ودون تفريط، مشيرا الى ان الانتفاضة اداة تخدم غاية وهي الوصول الى دولة فلسطينية في حدود الـ 1967 مفرقا بين الثقافة والسياسة حيث تقول الاولى بأن الوطن الفلسطيني للفلسطينيين هو كل فلسطيني بينما تنص السياسة على ان نستعيد من البيت الكبير بعض الغرف لكي لا نظل خارج السور. وفي كلمة لها اعربت فدوى البرغوثي زوجة المناضل مروان البرغوثي عن شكرها وتقديرها لمواقف دولة الامارات العربية المشرفة تجاه فلسطين. وقالت ان الامارات بقيادة سمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة عبرت وفي كافة المراحل عن التزامها الثابت في توفير الدعم وتقديم المساعدات بسخاء وبلا انقطاع وكانت وما زالت في مقدمة الدول التي توفر الدعم الكامل للسلطة الفلسطينية بتوجيهات كريمة من رئيس الدولة. وأشادت بالدعم المتواصل الذي تقدمه سمو الشيخة فاطمة الى الشعب الفلسطيني وكذلك بالدعم الذي تقوم به جمعية الهلال الاحمر الاماراتية من خلال تسيير الحملات الاغاثية المنظمة الى فلسطين في الوقت الذي لم تستطع اية جمعية غيرها الوصول الى الاراضي الفلسطينية. أبوظبي ـ عبدالرزاق المعاني:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات