تفقد مركز الداخلية لذوي الاحتياجات الخاصة بالعين، سيف بن زايد يشيد بجهود تأهيل المتدربين من أجل دمجهم في المجتمع

السبت 13 شعبان 1423 هـ الموافق 19 أكتوبر 2002 قام اللواء سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وكيل وزارة الداخلية امس الاول بجولة تفقدية لمركز وزارة الداخلية لتأهيل وتشغيل ذوي الاحتياجات الخاصة بالعين. واعرب سموه في تصريح عقب الجولة عن سعادته لما لمسه من اهتمام جاد لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة وما يبذل من جهد لدمجهم في المجتمع للنهوض بدورهم وواجباتهم تجاه الوطن مؤكداً ان ما يزيد المرء سعادة ان يجد هؤلاء الذين ابتلاهم الله لحكمة يعلمها سبحانه مقبلين على الحياة وكلهم ثقة في امكاناتهم ويسعون الى اكتساب المهارات التي تؤهلهم للعمل وفي نفس الوقت يحدوهم الامل في ان يكون ذلك دافعاً للآخرين للاعتراف بأنهم قوة منتجة قادرة على العطاء. واضاف «ان اهتمام ورعاية الوالد صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، بأبنائه في الوطن نابع من ايمانه بأن الجميع قادرون على العطاء، وان المعاق ليس هو الذي ابتلاه الله باعاقة جسدية، انما المعاق هو الانسان القادر على العمل ولا يعمل وهو الذي لا يدرك مسئولياته تجاه نفسه والآخرين رغم ما انعم الله عليه من كمال الجسد وسلامة العقل، مؤكداً ان الاعاقة الفعلية هي اعاقة العقل والفكر، واردف سمو وكيل وزارة الداخلية «اننا جميعاً ننظر الى ذوي الاحتياجات الخاصة نظرة مساوية تماماً لنظرتنا للأسوياء ونعول عليهم الكثير في خدمة الوطن معرباً عن ثقته في نجاح المركز في تأهيل وتشغيل المتدربين فيه. وقال ان البداية كانت مع 31 من المعاقين من الذكور وسيكون التقييم النهائي للجهود المبذولة بعد 6 او 8 أشهر واذا احتاج الامر على ضوء نتائج التقييم تعديل او تطوير لأسلوب العمل في اطار الفهم الجيد لمتطلبات العمل لهذه الفئة من المجتمع من ذوي الاحتياجات الخاصة. واشار سموه الى خطة المركز التي تتضمن مستقبلاً السماح لذوات الاحتياجات الخاصة للالتحاق بالمركز بعد نجاح هذه التجربة مباشرة وتوجه في ختام تصريحه الى ذوي الاحتياجات الخاصة مشيداً بمثابرتهم وكفاحهم في التعلم واكتساب المهارات الفنية التي تؤهلهم للعمل، مؤكداً ان هذا الحماس والرغبة القوية للتغلب على الاعاقة يجعلنا جميعاً اكثر حرصا على الوفاء بالتزاماتنا والوفاء بواجباتنا تجاه ذوي الاحتياجات الخاصة وهو واجب تمليه علينا ضمائرنا ومسئولية نحاسب عليها امام الله. وكان اللواء سمو الشيخ سيف بن زايد قد وصل الى مركز وزارة الداخلية لتأهيل وتشغيل ذوي الاحتياجات الخاصة للقيام بجولة تفقدية للاطمئنان على سير العمل فيه والالتقاء بالمتدربين وكان في استقباله العميد سعيد المزروعي مدير شرطة العين والعقيد راشد القصير رئيس قسم شئون الامن بشرطة العين والمقدم ناصر النعيمي مدير مكتب سمو وكيل الوزارة والرائد عارف العاجل رئيس قسم العلاقات العامة وناصر بن عزيز المشرف العام على المركز وفي بداية الجولة صافح سموه المتدربين ثم قام بجولة لادارات واقسام المركز اشتملت على اماكن الاقامة واجنحة العلاج الطبيعي والحاسب الآلي والرسم والجرافيك وصيانة الاجهزة وبعد ذلك توجه الى قاعة الدراسة حيث التقى مع المتدربين من ذوي الاحتياجات الخاصة كما وجه بضرورة مطابقة المناهج على واقع واحتياجات الاقسام والادارات التي سوف يلتحق بها الخريج بعد انتهائه من فترة التدريب للعمل. أبوظبي ـ مكتب «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات