طائرة الاغاثة 21 تغادر اليوم الى العريش لتقديم معونات للفلسطينيين

الثلاثاء 9 شعبان 1423 هـ الموافق 15 أكتوبر 2002 تغادر الدولة اليوم الى مطار العريش بجمهورية مصر العربية طائرة الاغاثة رقم 21 ضمن جسر الهلال الاحمر الجوى لتخفيف معاناة الشعب الفلسطينى ودعم صموده فى مواجهة ما يتعرض له من انتهاكات صارخة لحقوقه واعتداءات متكررة على مدنه وقراه ومخيماته. وتحمل الطائرة كميات كبيرة من الاجهزة الخاصة بالمعاقين والمسنين والمواد الطبية وسيقوم مكتب الهيئة فى غزة باستلام شحنة المساعدات فى مطار العريش ويتولى ادخالها الى داخل الاراضى الفلسطينية وتوزيعها على المعاقين والمراكز االتابعة لهم فى مختلف المدن الفلسطينية. ويرافق طائرة الاغاثة المتطوع احمد علي الشحى. وقالت صنعا درويش الكتبى الامين العام لهيئة الهلال الاحمر ان هذه الطائرة تأتى ضمن برنامج الهلال الاحمر الانسانى للشعب الفلسطينى والمستمر منذ اندلاع انتفاضة الاقصى الثانية قبل عامين. واشارت الى ان القيادة الرشيدة فى الدولة تولى هذا البرنامج اهتماما كبيرا حيث يتجلى ذلك فى توجيهاتها المستمرة بتقديم افضل الخدمات الانمائية للفلسطينيين وضرورة تنويع برامج الدعم والمساعدة لتشمل كافة الجوانب الحيوية والضرورية لتوفير الحياة الكريمة لهم. وأوضحت صنعا درويش ان حمولة الطائرة تم تخصيصها لدعم برامج المعاقين الفلسطينيين الذين تتزايد اعدادهم باستمرار بسبب الاصابات المتكررة خاصة وسط الشباب مما اسفر عن حدوث خمسة الاف حالة اعاقة دائمة فى السنوات الاخيرة.وقالت صنعا درويش ان قيمة برامج الهلال الاحمر لرعاية وتأهيل المعاقين بلغت اكثر من خمسة ملايين درهم واشتملت على انشاء عدد من مراكز المعاقين فى فلسطين منها مركز الشيخة فاطمة لتأهيل المعاقين فى الخليل ومركز الشيخة فاطمة للمعاقين دماغيا فى غزة الى جانب دعم برامج وأنشطة ومراكز المعاقين الفلسطينيين الاخرى للقيام بدورها الانسانى تجاه الفئات المستهدفة من خدماتها موضحة ان دعم تلك المراكز اشتمل على توفير المعدات والاجهزة الطبية والكراسى المتحركة لبعضها وتوفير عدد من السيارات والحافلات للبعض الاخر لترحيل الملتحقين بها وتسهيل حركتهم لضمان استمراريتهم فى تلك المراكز والاستفادة من برامجها. واشارت الى الدور الذى يضطلع به مركز الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان بنابلس فى تخفيف معاناة المعاقين الفلسطينيين وتأهيلهم وتعزيز فرص اندماجهم فى المجتمع. وقالت ان المركز الذى اقيم منذ ثلاثة اعوام بتمويل من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان ولى عهد ابوظبى نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة وتشرف على برامجه هيئة الهلال الاحمر يعتبر من اهم المؤسسات التى تتيح فرص التأهيل لمئات المعاقين. واكدت على الاهتمام الذى توليه قرينة صاحب السمو رئيس الدولة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيسة الفخرية للهلال الاحمر لقضايا المعاقين فى فلسطين وقلقها الدائم على مصير الالاف منهم والزيادة المستمرة فى اعدادهم وقلة برامج الرعاية المقدمة لهم مما حدا بسموها الى انشاء مركزين للمعاقين فى الخليل وغزة يقدمان كافة انواع الرعاية والتأهيل المهنى للمعاقين فى مختلف الجوانب. ـ وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات