بيان تضامني لمشاركي ندوة مياه نهر الوزاني، مستشار لحود يشيد بمساعدات الامارات للشعب اللبناني

الثلاثاء 9 شعبان 1423 هـ الموافق 15 أكتوبر 2002 اشاد الدكتور جورج ديب مستشار الرئيس اللبنانى للشئون الدولية بالمساعدات الاخوية والانسانية التى مافتئ صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله يقدمها للشعب اللبنانى ليتجاوز محنة ما خلفه الاحتلال الاسرائيلى الذى اندحر من معظم أراضى الجنوب. وشدد على أن لبنان حكومة وشعبا يحتفظ بكامل التقدير والعرفان لما قدمه ويقدمه سموه للبنان قبل التحرير أو في مرحلة اعادة الاعمار لافتا الى المجهودات الكبيرة التى تبذلها دولة الامارات العربية المتحدة بالمال والرجال من أجل نزع الالغام التى خلفتها قوات الاحتلال الاسرائيلى. وأكد أن لبنان لن يفاوض على نقطة واحدة من مياهه ولن يقبل بأية وساطة ومنها الوساطة الاميركية في موضوع المياه المتنازع عليها مع اسرائيل موضحا أن الدخول في المفاوضات يعنى التنازل وهو ما يرفضه لبنان قطعا كما أن الوساطة تعطى للطرف الوسيط الحق في تقديم الاقتراحات. جاء ذلك في جلسة الافتتاح لاعمال ندوة مياه نهر الوزاني التى بدأت صباح أمس بمركز زايد للتنسيق والمتابعة التى تقام تحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مركز زايد للتنسيق والمتابعة. واكد المشاركون فى الندوة تضامنهم مع لبنان فى ممارسة سيادته على كامل أرضه ودعوا لتكثيف الدبلوماسية العربية والاعلام العربى من أجل توضيح حقوق لبنان فى مياه الوزانى. كما دعوا الدول العربية فى ختام اعمال الندوة الى السعى لفضح أطماع أسرائيل فى المياه العربية وكشف مزاعمها ومخططاتها التآمرية. وشدد المشاركون فى بيانهم على ضرورة تأسيس مركز عربى للدراسات القانونية والجيوسياسية للمياه فى اطار جامعة الدول العربية. وأعلن المشاركون فى الندوة عن تضامنهم مع لبنان فى حقه فى ممارسة سيادته على كامل أرضه والاستفادة من مصادر مياهه. وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات