طبية أم القيوين تنظم ورشة عمل حول استهلاك التبغ

الثلاثاء 9 شعبان 1423 هـ الموافق 15 أكتوبر 2002 نظمت منطقة ام القيوين الطبية ورشة عمل حول «استهلاك التبغ بين الاطفال والمراهقين» تحت اشراف راشد عبيد الشحي مدير مستشفى ام القيوين العام رئيس لجنة التثقيف الصحي بطبية ام القيوين وبالتعاون مع الادارة المركزية للتثقيف الصحي بوزارة الصحة. وفي بداية اعمال الورشة القى مدير مستشفى ام القيوين العام كلمة تحدث فيها عن مخاطر التدخين مشيراً الى النتائج الخطيرة التي توصل اليها البحث الدولي حول استهلاك التبغ بين الاطفال والمراهقين في دولة الامارات والذي اعدته الادارة المركزية للتثقيف الصحي في وزارة الصحة. ودعا في هذا الصدد الى ضرورة تضافر جهود كافة الجهات والمؤسسات التي تعنى بالطفولة والشباب لتوجيه وتسخير كافة الامكانات لمحاربة التدخين من خلال خطط علمية مدروسة تساعد فئة المدخنين على الاقلاع عن هذه الآفة القاتلة. بعد ذلك تناول بسام ابي صعب النائب الفني لمدير الادارة المركزية للتثقيف الصحي بالوزارة البحث الدولي حول استهلاك التبغ بين الاطفال والمراهقين الذي شاركت فيه دولة الامارات العربية المتحدة عام 2001 مستعرضا اهم خصائص البحث واسلوبه واهم النتائج التي توصل اليها بالنسب والارقام. واشار ابي صعب الى ابرز التوصيات التي توصلت اليها الدراسة ومن ضمنها توضيح مخاطر التدخين بالنسبة للاطفال والمراهقين اضافة الى ضرورة العمل على اصدار قوانين وتشريعات تمنع بيع السجائر لمن هم دون 18 سنة. واوصت الدراسة بتنظيم برامج التوعية والتثقيف المساهمة التي من شأنها رفع درجة الوعي الصحي لدى افراد المجتمع حول المضاعفات الصحية الخطيرة لاستهلاك التبغ فضلا عن الدعوة الى حظر كافة اشكال الاعلان والترويج التي تستخدمها شركات التبغ في الانشطة المختلفة. شارك في فعاليات الورشة ممثلون من مختلف الوزارات والمؤسسات والدوائر الحكومية بالامارة بالاضافة الى لجنة التثقيف الصحي بالمنطقة ورؤساء الاقسام بمختلف ادارات المنطقة. ام القيوين ـ مكتب «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات