زار مركز راشد لرعاية الطفولة، جمعة آل مكتوم يطالب بزيادة الوعي المجتمعي بأهمية العمل التطوعي والخيري

الثلاثاء 9 شعبان 1423 هـ الموافق 15 أكتوبر 2002 اكد الشيخ جمعة بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم اهمية ان تقوم الجهات المعنية لدى القطاعين العام والخاص، ببذل المزيد من الجهود لزيادة نسبة الوعي المجتمعي بأهمية العمل التطوعي والخيري على الساحة المحلية انطلاقا من تعاليم ديننا الاسلامي الحنيف واشار الى ان انتشار هذا الوعي لدى الاوساط الشبابية عبر كافة القنوات التربوية والاعلامية وغيرها من الوسائل، يؤهلهم للتفاعل بصورة افضل مع قضايا المجتمع وتأدية دورهم في بناء المجتمع الاماراتي المنشود ودعا الى ادخال اسس العمل الخيري والتطوعي ضمن المناهج الدراسية على ان تدرس بمساق قائم بذاته في معظم المراحل الدراسية على ان يتناول هذا المساق ضرورة العمل التطوعي في المجالات البيئية والانسانية والخيرية. جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها الشيخ جمعة بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم الى مركز راشد لعلاج ورعاية الطفولة بدبي صباح امس الاول، وذلك عقب تعيينه بمنصب العضو المنتدب ضمن مجلس ادارة المركز ورافقه في الزيارة راشد فاروق مدير الادارة المالية الخاصة بستاندر تشارترد بنك حيث قام بتفقد الاقسام والمنشآت داخل المركز واستمع الى شرح مفصل حول الخدمات التي يوفرها المركز للاطفال وكيفية التعاطي معهم والوسائل والطرق المستخدمة لاعادة تأهيلهم. وقد اعرب الشيخ جمعة عن تقديره لجهود المركز وسعيه الدؤوب لتوفير ارقى اساليب العلاج لهذه الشريحة من الاطفال وتهيئة الظروف الملائمة امامهم للانخراط في المجتمع المحلي والاعتماد على انفسهم. وقد التقى الشيخ جمعة خلال زيارته الاولى للمبنى الجديد للمركز بأعضاء الهيئة التدريسية والعلاجية حيث استمع لشرح مفصل حول طرق العلاج واعادة التأهيل التي يوفرها المركز للاطفال، كما قام الشيخ جمعة بجولة تفقد خلالها الصفوف واقسام الطلبة والتقى مع بعض الاطفال للوقوف على مدى تقدم حالاتهم واعادة تأهيلهم ليلعبوا دورهم المأمون في المجتمع. كما اعرب سموه عن تقديره واعجابه بتصاميم المركز ومراعاتها لاحتياجات الاطفال فضلا عن توفيرها كافة وسائل العناية والعلاج اللازمة للعديد من انواع الاعاقة، مشيراً الى ان الزيارة تأتي ضمن اطار اهتمامه بالاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة. ومن جانبها تقدمت مريم عثمان مديرة مركز راشد لعلاج ورعاية الطفولة وجميع العاملين بالمركز بالشكر الجزيل للشيخ جمعة آل مكتوم على زيارته الكريمة للمركز، واهتمامه بهذه الشريحة من الاطفال التي تحتاج الى المزيد من الرعاية والعناية يشار الى ان مركز راشد انتقل مؤخراً الى مبناه الجديد في منطقة البرشاء والمقام على قطعة ارض مهداة من الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع، حيث يضم المركز عدة اقسام حسب نوع الاعاقة بالاضافة الى مرافق ترفيهية ورياضية ومكتبة وبركة سباحة وغيرها من الخدمات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات