منح دراسية تقدمها الجامعة الاسلامية الماليزية

الاحد 7 شعبان 1423 هـ الموافق 13 أكتوبر 2002 نظمت السفارة الماليزية بأبوظبي امس الاول مؤتمرا صحفيا بحضور وزير الزراعة الماليزي سابقا سنوسي جونيد رئيس الجامعة الاسلامية العالمية بماليزيا، وداتو سيد حسين بن عبد القادر السفير الماليزي لدى الدولة، وذلك حول الدراسة في الجامعة الاسلامية وكيفية القبول الطلابي بالجامعة. وأوضح سنوسي جونيد رئيس الجامعة الاسلامية العالمية بماليزيا بأنه بحث مع المسئولين سبل تفعيل التعاون في مجال التعليم في المنطقة وكيفية زيادة اعداد الطلبة الذين يلتحقون بالدراسة في الجامعة الاسلامية العالمية بماليزيا. وأشار رئيس الجامعة الاسلامية الى أن هناك اقبالا ملحوظا من قبل الطلبة من مختلف الدول العربية والاسلامية للدراسة في الجامعة خاصة بعد احداث الحادي عشر من سبتمبر، حيث آثروا الالتحاق بالجامعة الاسلامية عن سائر الجامعات الغربية الاخرى. وقال: ان زيارته للدولة تهدف كذلك الى جذب المستثمرين في دول منطقة الخليج العربية للاستثمار وتفعيل التعاون بينهم وبين الجامعة الاسلامية مشيرا الى البرامج المختلفة التي تقدمها الجامعة للطلبة، بحيث انها توفر بيئة دراسية متكاملة. كما تحدث رئيس الجامعة عن اهم البرامج التي تطرحها الجامعة وتشمل برامج الهندسة بمختلف فروعها، والاقتصاد، وادارة الاعمال والتعليم والتربية والعلوم الاسلامية والعلوم البشرية، والطب والقانون. وذكر سنوسي جونيد بأن الجامعة تقدم العديد من المنح الدراسية من خلال «صندوق الوقف» والذي يهتم بشئون الطلاب الفقراء من دول العالم الاسلامي. أبوظبي ـ عبد الرزاق المعاني:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات