وفد من بلدية دبي يزور المواقع الأثرية في المغرب

الجمعة 5 شعبان 1423 هـ الموافق 11 أكتوبر 2002 تم ايفاد وفد من بلدية دبي برئاسة المهندس رشاد محمد بوخش مساعد مدير ادارة المشاريع العامة رئيس قسم المباني التاريخية في بلدية دبي، وعضوية المهندس أحمد محمود رئيس شعبة التنفيذ والاشراف على مشاريع الترميم إلى المملكة المغربية خلال الفترة من 28 سبتمبر ولغاية الرابع من اكتوبر الجاري للاطلاع على مشاريع الحفاظ على التراث العمراني في المغرب. وصرح المهندس رشاد محمد بوخش مساعد مدير ادارة المشاريع العامة رئيس قسم المباني التاريخية في بلدية دبي أن الزيارة الرسمية التي قام بها وفد البلدية إلى المملكة المغربية تأتي على ضوء التعاون المستمر بين دولة الامارات والمملكة المغربية الشقيقة، واتفاقية التوأمة التي كانت مدينة دبي قد وقعتها مع الدار البيضاء. وأضاف ان الوفد زار عدة مدن مغربية، مثل مراكش، والرباط، ومكناس، وفاس للاطلاع على مشاريع الترميم والمباني التاريخية والآثار، وقام بالالتقاء مع المسئولين في مشاريع الترميم واطلع على المواد والاساليب المستخدمة في ترميم بعض المواقع الاثرية التي يعود بناء بعضها إلى ألف عام، كما اطلع على الحرف التقليدية، والاستفادة من خبرات بعض الحرفيين في تنفيذ بعض المباني التاريخية بدبي. وقال ان من اهم المشاريع التي زارها الوفد مسجد الكتبية، وساحة الفناء في الدار البيضاء، ومسجد الملك الحسن الثاني، وفي فاس المدينة القديمة، وجامع القرويين، ومسجد مولاي ادريس، وفي مكناس تم الاطلاع على سور مولاي اسماعيل، وبعض المساجد القديمة التي يرجع تاريخها إلى زمن المرابطين والموحدين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات