وفد من المجلس العالمي للبحوث والتعليم يزور المؤسسة الاسلامية للتربية والتعليم بدبي

الاثنين 1 شعبان 1423 هـ الموافق 7 أكتوبر 2002 استقبل الحاج سعيد بن احمد آل لوتاه رئيس المؤسسة الاسلامية للتربية والتعليم وفد المجلس العالمي للبحوث والتعليم برئاسة يوسف اسلام اثناء زيارته للمؤسسة وذلك على هامش زيارته للدولة حاليا. وقد ناقش الجانبان اوجه التعاون المشترك خاصة في مجال تبادل المناهج الدراسية بين المؤسسة الاسلامية والمدارس التي يشرف عليها المجلس العالمي للبحوث والتعليم والتي يبلغ عددها حوالي 800 مدرسة منتشرة في مختلف انحاء العالم وتقوم بتدريس المواد العلمية الحديثة الى جانب المناهج الاسلامية وتستعين بطرق التدريس والوسائل المتطورة. واوضح الحاج سعيد لوتاه الفكرة الرئيسية التي يقوم عليها نظام التعليم بمدارس المؤسسة الاسلامية حيث يتم اعداد الطلاب علميا وعمليا وتخريجهم في سن التكليف (سن الخامسة عشرة) وهي الفكرة المستوحاة من الشريعة الاسلامية، بالاضافة الى اتباع الاساليب الدراسية الحديثة ومن بينها استخدامات الحاسوب والبرامج التقنية المتطورة وربط الخطة الدراسية بحاجة سوق العمل بهدف الحصول على خريجين يتحملون مسئولية العمل والانتاج ويستطيعون المساهمة في خطة التنمية الاجتماعية ويمكنهم في نفس الوقت استكمال دراساتهم الجامعية والدراسات العليا. واضاف الحاج سعيد لوتاه ان الدراسة في كليتي دبي الطبية ودبي للصيدلة تعتمد ايضا على الوسائل التكنولوجية المتطورة وطرق التعليم الذاتي وربط مكتبات الكليتين بالمكتبات العالمية الدولية عن طريق شبكات الانترنت لمساعدة الطالبات على الوصول الى المصادر الرئيسية للمعلومات والاطلاع على الدوريات الطبية الجديدة لاعداد الابحاث العلمية والاستفادة منها في المناهج الدراسية وطرح افكارها في الندوات والمؤتمرات التي تشارك فيها الكليتان. ومن جانبه اشاد يوسف اسلام واعضاء الوفد المرافق بالفكرة الاسلامية التي تقوم عليها الدراسة بمدارس المؤسسة وتطبيقاتها المختلفة على الطلاب والطالبات الذين يقومون بدراسة المناهج العلمية في خطوط متوازية مع التدريبات العلمية التقنية باقسام المعهد التقني بالمؤسسة واشار الى اهمية دراسة امكانية تبادل الخبرات والمناهج الدراسية والتعاون بين مدارس المؤسسة بدبي والمدارس التي يشرف عليها المجلس العالمي للبحوث والتعليم والتي تنتشر في افريقيا واستراليا واوروبا وبعض دول اميركا الشمالية. وكان وفد المجلس العالمي قام بجولة في اقسام ووحدات المؤسسة الاسلامية للتربية والتعليم والتي تشمل المدارس الاسلامية بقسميها البنين والبنات وكليتي دبي الطبية ودبي للصيدلة والمعهد التقني ومركز دبي الطبي التخصصي ومختبرات الابحاث الطبية ومعهد دبي للابحاث البيئية ومركز اللياقة الدولي، واطلعوا على خططها الدراسية والبحثية ونماذج من الاعمال التقنية للطلاب وشاهدوا عرضا للانشطة الثقافية والادبية لطلاب المؤسسة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات