العمل تسوي شكوى 88 عاملاً وتحيل أخرى للتفتيش

الاثنين 1 شعبان 1423 هـ الموافق 7 أكتوبر 2002 نجحت وزارة العمل والشئون الاجتماعية في تسوية شكوى تقدم بها 88 عاملاً يعملون باحدى شركات المقاولات الكبرى العاملة بالدولة والتي يطالبون فيها بدفع رواتبهم المتأخرة منذ أربعة أشهر، وقامت الوزارة باستدعاء المسئولين بالشركة واستطاعت التوصل الى تسوية يتم بمقتضاها دفع راتب شهرين من بين الشهور الأربعة المتأخرة نهاية الأسبوع الحالي على ان يعود العمال الى ممارسة أعمالهم التي توقفوا عنها منذ أسبوع. كذلك تم الاتفاق على ان تدفع الشركة راتب الشهر الثالث يوم 25 من الشهر الجاري والشهر الرابع في اليوم ذاته من الشهر المقبل. وقد وافق العمال على هذه التسوية وتعهدوا بالعودة الى العمل اليوم. وفي سياق متصل، تجمع 30 عاملاً من الجنسية الأوزبكستانية أمس أمام مقر الوزارة في دبي للمطالبة بنقلهم الى مكان ملائم، حيث تتلخص وقائع الشكوى التي تقدموا بها في وجود جنسية أخرى تقطن معهم المسكن نفسه ولا تعطي أي اهتمام للجوانب التنظيفية والعملية مما حوّل المسكن الى مكب للنفايات، حسبما ورد في شكواهم، وطالب العمال صاحب العمل بنقلهم الى مكان آخر، إلا انه لم يستجب لمطالبهم مما أدى الى وقوع شجار عنيف بين ابناء الجنسيتين قرر على اثرها اصحاب الجنسية الأوزبكستانية التوجه للوزارة لتقديم شكواهم، وقامت الوزارة بدورها بتلقي الشكوى واحالتها الى ادارة التفتيش العمالي لتكليف عدد من المفتشين بالقيام بحملة تفتيشية للتأكد من التفاصيل التي جاءت بالشكوى. كتب رمضان العباسي:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات