حملة «الطرق الخارجية» بدبي تنطلق السبت المقبل

الاحد 29 رجب 1423 هـ الموافق 6 أكتوبر 2002 تنطلق في الثاني عشر من اكتوبر الحالي حملة امن الطرق الخارجية التي تهدف الى تقليل التجاوزات والمخالفات على الطرق الخارجية للحد من الخسائر الكبيرة في الارواح والممتلكات، وذلك ضمن برنامج حملات التوعية الشاملة التي امر اللواء ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي باطلاقها لبث التوعية والثقافة المرورية في المجتمع، والتي تشرف عليها الادارة العامة للمرور بالتعاون مع الادارة العامة للتوجيه المعنوي بشرطة دبي. وقال الرائد جمال محمد البناي رئيس قسم الطرق بالادارة العامة للمرور والمشرف على الحملة: ان الزيادة الكبيرة التي سجلتها احصاءات ادارة ادارة الهندسة في عدد الحوادث والوفيات على الطرق العامة لامارة دبي تنذر بالخطر وتستدعي التحرك السريع ليس على مستوى شرطة دبي فحسب بل على مستوى مختلف الفعاليات والجهات العلمية والاجتماعية والتربوية، مشيراً الى ان الاشهر الستة من هذا العام شهدت 664 حادثاً مرورياً على طرق امارة دبي وقع 366 منها خلال النهار و298 خلال الليل وكانت نتيجتها المأساوية 1095 مصاباً توفي منهم 101 وكانت اصابة 59 منهم بليغة في مقارنة مع الاشهر الستة الاولى من العام الماضي التي سجلت 654 حادثاً منها 365 نهارية و289 ليلية حصدت 79 شخصاً واصيب 47 منهم اصابات بليغة من مجمل 1195 مصاباً خلال هذه الحوادث. واضاف ان انخفاض عدد الاصابات من العام الماضي الى العام الحالي الذي بلغ 100 شخص لا يعد مؤشراً ايجابياً حيث ارتفعت اعداد المتوفين والمصابين اصابات بليغة الى 34 حالة بينما كان الانخفاض في الاصابات البسيطة 186 حالة مما يعني ان الانخفاض البسيط في عدد الاصابات كان على حساب وقوع عدداً أكبر من حالات الوفاة والاصابات البليغة. وكان العام الماضي قد سجل 1296 حادثاً مروريا على طرق امارة دبي اسفرت عن 2286 اصابة توفي منهم 185 واصيب 101 اصابات بليغة وكان 23% من مجملهم من فئة الاناث بينما كانت نسبة المشاة المتضررين من هذه الحوادث 17%.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات