الاقتصاد الرقمي ضروري في عمل الشرطة، الكلية الالكترونية للجودة تنظم أول نشاط لها

الاربعاء 25 رجب 1423 هـ الموافق 2 أكتوبر 2002 في أول نشاط لها نظمت الكلية الالكترونية للجودة الشاملة صباح أمس بفندق الجميرا بيتش بدبي حلقة نقاشية بعنوان «صياغة المستقبل» حضرها اللواء ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي ومساعد القائد العام ومدراء الادارات العامة ومراكز الشرطة وجمع من موظفي الدوائر الحكومية والخاصة بامارة دبي. والقى قائد عام شرطة دبي كلمة أكد فيها ان الكلية تنطلق اليوم بقوة نحو تحقيق أهدافها الطموحة والكبيرة وتطرق أهم ابواب العملية الإدارية والتطوير بالتركيز على قيادة المؤسسة. وأشار اللواء تميم الى ان العصر الذي نعيش فيه تسارعت فيه وتيرة الحركة في شتى مجالات الحياة وان مواكبة هذا التسارع أصبحت مطلباً ملحاً وضرورة من ضرورات القيادة الناجحة، مشيراً الى ان هذه المواكبة والمجاراة تتجلى في الاستعداد الدائم لمواجهة متغيرات العصر، وايجاد الآليات القادرة على التكيف مع هذه المتغيرات، والقادرة على فهم متطلبات ورغبات الجمهور وتلبيتها بالكيفية فوق المتوقعة. وقال نحن في شرطة دبي نؤمن ايماناً راسخاً بأن على القيادة ان تكون مصدر إلهام وإشعاع وإبداع، كما ان عليها ان تخلق بيئة موسعة للإبداع داخل المؤسسة واستثمار مواردها البشرية وثرواتها الفكرية في تحرك المياه الراكدة في المؤسسة، وإحداث التغيير المؤسسي المنشود. والقى البروفيسور محمد زائيري عميد الكلية محاضرة بعنوان صورة القيادة في عصر الاقتصاد القائم على المعرفة تناول فيها التحديات في عصر الاقتصاد الرقمي والأسس التي يقوم عليها مستشهداً ببعض اقوال الخبراء وزعماء دوليين، وتناول ايضا كيفية بناء المهارات على المدى الطويل وتحقيق التوازن القائم على المعرفة من الاقتصاد.

تعليقات

تعليقات