افتتح ندوة تقنيات استخدام المياه المالحة في الزراعة، سلطان بن طحنون يشيد بجهود زايد في بناء الدولة العصرية - البيان

افتتح ندوة تقنيات استخدام المياه المالحة في الزراعة، سلطان بن طحنون يشيد بجهود زايد في بناء الدولة العصرية

الثلاثاء 24 رجب 1423 هـ الموافق 1 أكتوبر 2002 اشاد الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان وكيل ديوان ممثل صاحب السمو حاكم ابوظبي بالمنطقة الشرقية بجهود صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة وبنظرته الثاقبة ورؤيته الشمولية الواضحة لآفاق المستقبل وبتضافر جهود اخوانه اصحاب السمو اعضاء المجلس الأعلى للإتحاد حكام الامارات في تقديم نموذج فريد لدولة عصرية تقوم على أسس راسخة من الثقة والاعتماد على الذات والأخذ باساليب متطورة واسباب التقدم والازدهار مع الحرص على مواكبة التطورات العالمية المتسارعة في كافة المجالات. جاء ذلك خلال افتتاحه امس فعاليات ندوة «تقنيات استخدام المياه المالحة في الزراعة» والتي نظمتها غرفة تجارة وصناعة ابوظبي بمدينة العين بحضور الشيخ محمد بن ركاض العامري ومحمد عبدالله عمر المدير العام لغرفة تجارة وصناعة ابوظبي ومطر سالم الظاهري الوكيل المساعد للشئون المالية والإدارية بديوان ممثل صاحب السمو حاكم ابوظبي بالمنطقة الشرقية وخلفان المر النعيمي الوكيل المساعد لدائرة الزراعة والثروة الحيوانية بالعين ومحمد عبدالله الكويتي مدير فرع غرفة تجارة وصناعة ابوظبي بالعين واسماعيل علي الحوسني خبير الارشاد الزراعي ببلدية ابوظبي وتخطيط المدن. واشار الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان في كلمته الافتتاحية الى ان استخدام المياه المالحة في الزراعة تعد عملية طويلة جدا وتمر بمراحل لابد من معرفتها والاستعانة بالآراء والمقترحات السابقة في هذا المضمار واذا توصلنا الى معرفة التقنيات المناسبة للاستفادة من المياه المالحة للزراعة فاننا نكون قد استطعنا تحقيق التطور المنشود الذي تسعى إليه كافة دول العالم. واوضح الشيخ سلطان بن طحنون ان عقد هذه الندوة الزراعية بمدينة العين يهدف الى تحقيق «3» اغراض رئيسية تتمثل بتسليط الضوء على احدث التقنيات الحديثة في مجال استخدام المياه المالحة للزراعة واستعراض ومناقشة مجموعة من التجارب العلمية في هذا المجال واخيرا تبادل الرأي والمشورة والنصيحة بين اهل الاختصاص من أجل تحقيق اقصى استفادة ممكنة من اهل الاختصاص من أجل تحقيق اقصى استفادة ممكنة من نتائج النماذج الناجحة. العين ـ عبدالله خازر:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات