جهاز جديد لمختبر الأدلة الجنائية بشرطة دبي

ادخلت الادارة العامة للادلة الجنائية بشرطة دبي جهازاً جديداً لمختبر الادلة الجنائي وهو جهاز الفصل الكهربائي الذي يعمل لمكافحة كافة انواع الجرائم وتوفير الامن والسلامة للمجتمع. وقال العقيد خبير عبدالقادر الخياط مدير الادارة العامة للادلة الجنائية بشرطة دبي ان الجهاز الجديد يستخدم في تحليل الحمض النووي DNA عن طريق الفصل الكهربائي باستخدام الخاصية الشعرية حيث تصل دقة التحليلات التي يقوم بها الجهاز الى اكثر من 1 في المئة مليون من خلال تحليل 16 فصلية في الحمض النووي في آن واحد اضافة الى تحليل عينات الدم والسوائل البيولوجية القليلة جدا التي يصعب تحليلها في الانظمة السابقة والتي امكن خلالها حل الكثير من قضايا القتل والسرقة. واشار الى ان الجهاز يقوم بتحليل العينة خلال نصف ساعة فقط ويساعد على اختصار الوقت وتوفير الجهد والتكاليف، بالاضافة الى اعطاء نتائج تحليل عالية الدقة، ويمكن للجهاز توفير قاعدة بيانات للمتهمين والمشتبه بهم للرجوع اليها في حالة حدوث اية جريمة بسرعة كبيرة. واضاف العقيد الخياط منذ بداية العام الماضي قامت الادارة العامة للادلة الجنائية بجمع عينات المحكوم عليهم والمشتبه بهم في مختلف القضايا وادخالها في نظام يسمى LIMS وهو نظام ارشفة وادارة اعمال المختبرات الكترونيا لانشاء قاعدة بيانات الكترونية تربط جميع عينات المتهمين والمشتبه بهم ونتائج تحليل العينات وجميع المعلومات المتعلقة بقضيتهم بالاضافة الى صورهم لسهولة الرجوع اليها في حالة حدوث اية جريمة، مشيراً الى ان هذا النظام ساهم بشكل فعال في كشف غموض القضايا المجهولة، فمنذ تطبيق النظام تم ضبط 4 قضايا سرقة، والقبض على مرتكبيها. واكد ان الادارة تسعى دائما الى توفير التقنيات الحديثة اللازمة للكشف عن الجريمة بالطرق العلمية وتدريب وتأهيل الكوادر الوطنية في مجال العلوم الجنائية وتثقيف المجتمع بالمهام التي تقوم بها الادارة بالاضافة الى التقيد بقواعد ونظم الجودة العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات