مجلس أمهات تعليمية أبوظبي يوصي بعقد دورات تدريبية للمعلمات

عقدت مجالس الامهات بمدارس منطقة أبوظبي التعليمية اجتماعها الدوري بمدرسة القادسية للبنات بأبوظبي برئاسة عائشة سعيد الضبع رئيسة مجلس الامهات بمنطقة أبوظبي التعليمية وبحضور الهام الغانم المسئولة الاعلامية ومريم الحوسني مسئولة المتابعة والتنسيق وايمان الحوسني موجهة الخدمة الاجتماعية بمنطقة أبوظبي التعليمية. والقت عائشة النعيمي رئيسة مجلس الامهات كلمة توجهت خلالها بالشكر الى مديرة مدرسة القادسية والهيئة الادارية والتدريسية بالمدرسة لاستضافتها هذا الاجتماع. كما وجهت الشكر لمجلس امهات مدارس المنطقة لتعاونهن وتلبيتهن الدعوة. واكدت ان الاجتماع يعد تدعيما لركائز خطة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك قرينة صاحب السمو رئيس الدولة والتي اعطت ومازالت تعطي لابنة الامارات جل اهتمامها. واشارت الى ان الاجتماع يدعو الى تدعيم دور المدرسة للارتقاء بمستوى الطالبات وتذليل الصعاب موضحة ان دور المجالس ليس فقط حضور حفل او تكريم وانما مساهمة فعاله في العملية التعليمية التربوية واتخاذ موقف وقرار يخدم الطالبات للوصول الى الهدف المنشود. وقد ناقش الاجتماع عدد من الموضوعات المهمة ومنها دور مجالس الامهات بالمدارس ومناقشة اسباب عزوف الامهات عن المدارس ومناقشة اسباب اللامبالاة في طلب العلم في نفوس الابناء. واقترحت عضوات المجالس العديد من النقاط والحلول لمعرفة اسباب التسرب والتأخر الدراسي ومنها توزيع الاستبيانات والكتيبات والقصص واشرطة الفيديو وغيرها. واوضحت العضوات اسباب عزوف الامهات عن مدارس بناتهن ومنها, اما ان تكون الطالبة متفوقة او ان تكون متاخرة دراسيا وفي الحالتين لا تفضل الام زيارة المدرسة. كما تطرق الحضور لمناقشة اهمية تعاون الادارة مع البيت عبر الاخصائية الاجتماعية. ومحاولة سد الفجوة ما بين الام والابنة, وتشجيع الام باعطائها شهادات تقدير. وقد خرج الاجتماع بعدة توصيات وهي: تعاون ادارات المدارس مع مجالس الامهات, تبني المجلس قضية الضعف الدراسي, الاهتمام بدور المجالس وايجاد مقر لها في المدارس بالاضافة الى الحصول على صفة رسمية تكثف من صلاحيتها. توجيه ادارات المدارس بعقد دورات للمعلمات حول كيفية معامله الطالبات المراهقات. ابوظبي ـ مكتب (البيان):

طباعة Email
تعليقات

تعليقات